تخطى إلى المحتوى

اسرع علاج للحشيش

اسرع علاج للحشيش

يبحث الكثير من الأشخاص على اسرع علاج يمكن الأعتماد عليه في علاج مختلف حالات الإدمان، حيث أن سحب السموم من الجسم تكون سبب في الإصابة بالعديد من الأعراض الانسحابية التي تؤثر على الشخص وينتج عنها ألم بالغ خاصة إذا لم يتم المتابعة مع مركز متخصص؛ لهذا السبب فإن البحث عن اسرع علاج للحشيش زائد، ليتم التخلص من الأعراض والمخاطر التي تنتج عن انسحاب الحشيش من الجسم بسرعة.

اسرع علاج للحشيش

إن علاج الحشيش والتخلص من هذا النوع من الإدمان يتوقف بناء على العديد من العوامل المختلفة والتي تتمثل فيما يلي:

  • الوزن: حيث أن زيادة نسبة الدهون في الجسم تبطئ من التخلص من الأعراض الانسحابية.
  • فترة التعاطي: فإن الشخص الذي يتعاطى لفترة طويلة يختلف في العلاج عن الذي يتعاطى لفترة طويلة.
  • مواد الإدمان: بعض الأشخاص يكون بتناول الحشيش فقط والبعض الآخر يكون بتناول عدة مواد مع الحشيش.
  • طريقة التعاطي: فإن الطريقة التي يتم التعاطي بها تكون ذات تأثير واضح في الأعراض الانسحابية.
  • كمية التعاطي: إن تناول العديد من المواد المخدرة ينتج عنه الكثير من المشاكل خلال سحب السموم من الجسم.

طرق تبطيل الحشيش

في إطار الحديث عن اسرع علاج للحشيش فتعدد طرق تبطيل الحشيش كونه المخدر الأكثر انتشاراً في العالم وهو من أكثر المخدرات التي انتشرت في المجتمعات العربية ويقع الكثير من الأشخاص في فخ الإدمان علي الحشيش بسبب حسن الترويج للمخدر من قبل تجار المخدرات وبائعي السموم، إذ إن  الكثير ممن يتعاطى الحشيش يظن أنه لا يسبب الإدمان وما هو إلا نبات عشبي وغير ضار.

ولكن بعد أن يتعاطى المخدر مرة تلو الأخرى إلى أن يصل إلى مرحلة الإدمان بعد أن كان تعاطيه لأجل التجربة، ولكن حين يصل إلى درجة إدمان الحشيش ويحاول الإقلاع عن تعاطي الحشيش يعاني من الأعراض الانسحابية للحشيش وتلك الأعراض الانسحابية وان كانت بسيطة علي البعض، إلا أن هناك من يعاني منها كثيراً وقد يتم علاج إدمان الحشيش في البيت في مراحل التعاطي الأولي.

أما في حالة الإدمان علي الحشيش والوصول إلى مراحل متأخرة من التعاطي والإفراط في شرب الحشيش فمن الأفضل أن يتم علاج إدمان الحشيش في مراكز علاج الإدمان المختصة حيث البيئة العلاجية التي تساعد علي التعافي، ونحن في اختيار الطب النفسي وعلاج الإدمان نوفر أحدث طرق علاج إدمان الحشيش من خلال مجتمع علاجي متكامل والتواصل معنا من خلال رقم الهاتف   ولمن هم من خارج مصر فلدينا خدمة استصحاب المرضي من المطار مجاناً.

أفضل طريقة لتبطيل الحشيش تلك التي تتم من خلال المتخصصين في علاج الإدمان لان المقصود من علاج الإدمان ليس التوقف فحسب فكثير من الأشخاص الذين توقفوا عن التعاطي حدثت لهم انتكاسة وعادوا للتعاطي مرة أخرى؛ لان تبطيل الحشيش كان بطرق غير سليمة وغير صحيحة.

ولذا أسهل طريقة للإقلاع عن الحشيش من خلال محورين أساسين من العلاج هما العلاج الدوائي واستعمال أدوية تساعد علي ترك الحشيش وهي أدوية علاج الإدمان التي يتم الاعتماد عليها في علاج الآثار الانسحابية للحشيش والتي تساعد في التوقف المفاجئ عن الحشيش دون حدوث معاناة من الترك وتمر تلك المرحلة بسلام، والمحور الآخر من العلاج يتمثل في العلاج النفسي.

أضرار الحشيش

تجار الحشيش يروجو للمخدر من خلال الحديث عن فوائد الحشيش وأنه كما ذكرنا نبات عشبي من مخرجات الطبيعة ولا يسبب الإدمان بالإضافة إلى فوائد الحشيش في العملية الجنسية وزيادة القدرة الجنسية للأشخاص وما يحكي عن فوائد الحشيش للنسا، ء وغيرها من الأمور الوهمية.

إلا أنها لاقت عقولاً مغيباً صدقت تلك الأقاويل وتعاطت الحشيش ووقعت في فخ الإدمان، ولكن من خلال هذا المحور سنتحدث عن بعض أضرار الحشيش حتى يدرك الأشخاص مدى خطورة تعاطي الحشيش والذي قد يكون سبباً في الوفاة بسبب غير مباشر خاصة حين تعاطي الحشيش والكحول.

من أضرار الحشيش وآثاره علي الصحة أنه يدمر الخلايا المسؤولة عن الشعيرات الدموية والتي لها تأثير علي باقي الوظائف الجسدية، كما يتسبب تعاطي الحشيش في حالة من عدم الاتزان حيث يؤثر علي المخ ومراكز الاتزان في الدماغ مما يجعل المدمن يفقد السيطرة علي نفسه ومن هنا تكثر حوادث السر وربما يسقط الأشخاص من الأماكن العالية مما يؤدي إلى الموت المحقق بسبب الإدمان علي الحشيش.

تعاطي الحشيش يتسبب في حدوث العديد من المشاكل النفسية فليس كما يعتقد البعض أنه سبب للسعادة والنشوة والبهجة فتلك اللحظات سرعان ما تزول ليحل محلها العزلة والوحدة والضيق والاكتئاب النفسي وكثير من الأشخاص يتحولوا إلى مرضي تشخيص مزدوج بسبب الإدمان.

وتصبح المشكلة أكبر حين يصبح مريض الإدمان مريض تشخيص مزدوج ويعاني من الأمراض النفسية والذهانية بالإضافة إلى مرض الإدمان وحينها يتطلب الشخص العلاج في مراكز علاج الإدمان حيث يتم علاج المرض النفسي بالتوازي مع علاج إدمان الحشيش، إذ إن  إهمال علاج الاضطراب النفسي الناجم يكون معه علاج الإدمان من الحشيش مجرد علاج للأعراض ويكون المرض الأساسي لا زال موجودا.

ماذا يحدث بعد الإقلاع عن الحشيش

الإقلاع عن الحشيش ليس بالأمر الصعب كغيره من أنواع المخدرات لأن الدرجة الإدمانية للحشيش ليست شديدة ولذا يعد الإقلاع عن الحشيش أمرا سهلا نوعا ما في ظل الإرادة القوية والرغبة في التعافي، خاصة أن الآثار الانسحابية للحشيش ليست شديدة.

ومن هنا تكمن سهولة علاج الإدمان من الحشيش أن الشخص في رحلة الإقلاع عن الحشيش وترك التعاطي لا يعاني من أعراض انسحابه شديدة في الأعم الأغلب، وإن كان هناك نسبة تعاني من أعراض انسحاب الحشيش ولكن مع أدوية علاج الحشيش فإن مرور الأعراض الانسحابية سيكون سهلاً في ظل الإشراف الطبي ومساعدة المتخصصين .

بعد الإقلاع عن الحشيش نهائياً فإن الجسم يفتقد للمادة المخدرة ومن هنا يبدأ العديد من الأعراض الجسدية والنفسية في الظهور علي الشخص وتختلف حدة الأعراض وشدتها بحسب الاعتمادية علي المخدر وكمية التعاطي ومقدار السموم من الحشيش في الجسم ومدى التضرر الحاصل في أجهزة الجسم جراء تعاطي مخدر الحشيش.

ولكن بإذن الله تعالى تمر الأعراض الانسحابية للحشيش بسلام في ظل المراقبة الطبية والرعاية في مراكز علاج سحب السموم وفي تلك المرحلة يكون علاج الحشيش بالأدوية هو الأساس في تلك المرحلة مع وجود طبيب نفساني حتى يعالج المشاكل النفسية التي تتولد عن التوقف المفاجئ عن الحشيش.

مراحل تطبيل الحشيش

أسهل طريقة للإقلاع عن الحشيش التي تتم في مراكز علاج إدمان الحشيش ويمر المدمن بعدة مراحل وصولا إلى مرحلة التعافي ويجب أن يعي المدمن أن علاج إدمان الحشيش بالأعشاب طريقة كان يعتمد عليها في القدم في سحب السموم من الجسم، لكن لا تفيد تلك الأعشاب في تأهيل المريض على الإدمان نفسياً وسلوكيا.

وفي ظل أدوية علاج الحشيش وتواجد العديد من حبوب تساعد على ترك الحشيش فيتم سحب السموم من الجسم وعلاج أعراض انسحاب الحشيش بسهولة دون الحاجة إلى الأعشاب.

أولى مراحل تبطيل الحشيش مرحلة السيطرة على الإدمان وفيها يتم منع الحشيش نهائيا عن الشخص المتعاطي وتعويضه بادوية بديلة ومواد لا تسبب الإدمان وتكون تلك الأدوية بمقدار وتحت الإشراف الطبي.

المرحلة الثانية في تبطيل الحشيش هي مرحلة التأهيل النفسي إذ يتم إخضاع المدمن للعديد من البرامج العلاجية النفسية وأشهرها برامج العلاج السلوكي المعرفي والعلاج النفسي الفردي والعلاج النفسي الجمعي وغيرها من البرامج النفسية التي تعمل على تأهيل الشخص المدمن لإرجاعه إلى طبيعته وعودته كشخص متزن له دور في المجتمع الذي يعيش فيه بعيدا عن عالم الإدمان والتعاطي.

المرحلة الثالثة من مراحل تبطيل الحشيش هي مرحلة التأهيل الاجتماعي يتم انخراط الشخص المتعافي من إدمان الحشيش في المجتمع ومساعدته علي العودة للعمل والتفاعل مع الأسرة، وللأسرة دور كبير في علاج الإدمان من الحشيش والمخدرات بشكل عام من لحظة معرفتها بإدمان الابن أو إدمان الفتاة بأن تتعامل بالحكمة والرزانه مع تلك المشكلة والنظر إلى الموضوع بالعقل.

والتعامل مع الأمور بحنكة حتى لا تزداد تعقيدا من خلال تقديم الدعم المادي والنفسي للمدمن في طريق علاج الإدمان حتى بعد التعافي لا ينظر إلى المدمن علي أنه كان شخص سوء حتى لا يكون عاملا من عوامل الانتكاس علي المخدرات، بل علي المجتمع أن يساعد الشخص المتعافي من الإدمان علي الاستمرار في التعافي بعيدا عن طريق الإدمان والمخدرات.

اقرأ أيضًا:

علاج إدمان الحشيش.

اعراض الجرعة الزائدة من الحشيش

حبوب تساعد علي ترك الحشيش والإقلاع عنه

في مرحلة علاج الأعراض الانسحابية للحشيش يتم إعطاء الشخص في بداية رحلته في التعافي من الحشيش أدوية وحبوب تساعد علي ترك الحشيش دون أن يعاني من أعراض الانسحاب علي الرغم من عدم حدة الأعراض الانسحابية للحشيش، إلا أن الخوف من معاناة الإقلاع عن الحشيش والهاجس الذي يهيمن علي عقول الكثير خشية التوقف المفاجئ عن تعاطي الحشيش جعلهم يخشون علاج الإدمان ويكونوا في منأى عن هذا الطريق.

أدوية تساعد علي ترك الحشيش والإقلاع عنه

علاج الإدمان من الحشيش اختلف كثيراً عما كان في السابق فقد كان الاعتماد بشكل أساسي علي علاج إدمان الحشيش بالأعشاب ولم يكن يوجد أي أدوية تساعد علي ترك الحشيش وتخفف من حدة الأعراض الانسحابية، ولكن في ظل تطور الطب النفسي، ونظراً لانتشار المخدرات في المجتمع وخاصة الحشيش الذي تفشي في جل المجتمعات العربية والعالمية كان لا بد من البحث عن أدوية تساعد علي ترك الحشيش من خلالها يقل توق المدمن إلى الحشيش.

ولكن يتم تناول تلك الأدوية من خلال أساتذة علاج الإدمان في المصحات العلاجية المختصة ويوجد في مصر الخط الساخن لعلاج الإدمان مجاناً والعديد من مراكز علاج الإدمان بالمجان لأجل تخليص المدمن من شرك التعاطي وعالم الإدمان.

أدوية علاج إدمان الحشيش متعددة إلا أن أشهرها الميثادون وهو من أشهر الأدوية التي يتم الاعتماد عليها في مرحلة سحب السموم من الجسم لتعويض الجسم عن مادة الحشيش التي أدمنها ويتم الاعتماد على تلك الأدوية في علاج الإدمان من الحشيش، وفي حقيقة الأمر العلاج الدوائي والنفسي لمتعاطي الحشيش هو الطريق الأمثل والأسرع والأضمن للإقلاع نهائياً عن الحشيش.

ما هي الآثار الانسحابية للحشيش

الآثار الانسحابية للحشيش أو ما تعرف أعراض انسحاب الحشيش من الجسم وهي التي تحدث نتيجة قطع المادة المخدرة عن الجسم سواء كان التوقف عن الحشيش بشكل مفاجئ أو بشكل تدريجي وقد أكدت منظمة الصحة العالمية أن آثار انسحاب الحشيش أقل بكثير من غيره من أنواع المخدرات الأخرى.

من أبرز أعراض وأثار انسحاب الحشيش من الدم ما يلي:-

  • رعشة في اليدين والأطراف مع كثرة التعرق.
  • الإسهال بشكل متكرر.
  • سيلان ورشح بالأنف كأن الشخص مصاب بنزلات البرد.
  • الشعور بالغثيان والرغبة في القيء بشكل متكرر.
  • العصبية الزائدة وهي من أهم آثار انسحاب الحشيش.
  • الشعور بالوحدة والعزلة وعدم الرغبة في حضور المناسبات واللقاءات الأسرية والاجتماعات العائلية.
  • الاكتئاب والذي يدفع البعض إلى الانتحار وهي حالات نادرة.
  • الهلاوس السمعية والبصرية الكاذبة.
  • الشعور بآلام في العمور الفقري وفي العظام.
  • التعرض لجلطات بالمخ بسبب حدوث ارتفاع في ضغط الدم.
  • الشعور بحالة من التوتر النفسي والقلق دون أي سبب واضح.

مركز اختيار لعلاج الإدمان

بجانب معرفة اسرع علاج للحشيش فلابد من التأكد من أن المراكز المتخصصة تعتبر هي الوسيلة الأمثل التي يتم الأعتماد عليها للتعامل مع جميع حالات الإدمان، ويتم هذا الأمر من خلال أطباء متخصصين يمكنهم المتابعة على مدار الساعة، ويتم تحديد العلاج المناسب بناء على حالة المتعاطي،.

وكذلك يتم توفير الأدوية التي يمكن من خلالها السيطرة على الأعراض الانسحابية التي تنتج من تعاطي المواد المخدرة، ويتم المتابعة إلى أن يتم التخلص من الإدمان وتأثيره على الحالة الجسدية وكذلك على الحالة النفسية وعيش حياة طبيعية.

ويوفر مركز اختيار المتخصص في مجال علاج الإدمان كافة هذه المراحل التي تبدأ بالفحص الطبي الشامل وحتى المتابعة التي تتم بعد التعافي والتي يكون الهدف منها التقليل من نسب الانتكاس التي تظهر بعد التعافي في كثير من الحالات.

مصدر 1

مصدر 2

arArabic