تخطى إلى المحتوى

اضطراب الشخصية الغامضة

اضطراب الشخصية الغامضة

اضطراب الشخصية الغامضة

في مجتمعاتنا البشرية هناك العديد من الشخصيات المختلفة والتي تُشكل  جميع أشكال وصور الكائن البشري كونه شخصاً عاقلاً ميز بالعقل عن الحيوان والجماد , فهناك الشخصية الحدية والانطوائية والهستيرية والدرامية والسيكوباتية والسفسطائية وغيرها من أشكال وأنواع اضطرابات الشخصية التي نوليها اهتماماً من خلال مركز اختيار للطب النفسي .

من خلال طيات هذا الموضوع سيكون الحديث عن اضطراب مهم من اضطرابات الشخصية وهو الشخصية الغامضة , وتلك الشخصية التي وصفها خبراء الطب النفسي بالقوة والكتمان والميل إلي عدم التحدث للآخرين .

تعرف علي ماهية الشخصية الغامضة , اضطراب الشخصية الغامضة ؟

الغموض هو طريق اخفاء الحقيقة فيما ترتبط بالمشاعر الداخلية فيما يتعلق بالأشخاص الآخرين , والشخص الغامض هو الشخص الذي يحتفظ  بكل الأسرار وكل شيء وتعد تلك الشخصية من أبرز الشخصيات التي تنتاب الفضول عنها والقلق لكل المحيطين بها , البعض يسعي للتعرف علي حقيقتها والأخر يخشي الاقتراب منها .

الشخصية الغامضة من أكثر الشخصيات التي تثير الجدل ، فدائما الشخص الغامض يثير الفضول لدى الأخرين من أجل معرفة المزيد عنه ، فمن الممكن أن يوصف الشخص الغامض بأنه متحفظ وغير مفهوم لدي الكثير , وبالتالي فإن محاولة فهم الإنسان الغمض تعد من الأشياء الصعبة، وذلك لكونه لا يعبر بصورة مباشرة عما يجول في ذهنه، إلا أنه من الأشخاص الأكثر جاذبية ويكون بمثابة محط إعجاب الآخرين، بسبب تواضعه وهدوئه وقدرته على السيطرة على مشاعره بشكل جيد .

الشخصية الغامضة تتميز بالسكوت المبالغ فيه كما أنها تحظي بسحر خاص كونها محط أنظار الجميع , مع الرغبة في العزلة , مع قوة الملاحظة , وتميز الألوان الداكنة , مع عدم التعبير عن المشاعر فضلاً عن الشك .

من هو الشخص الغامض , اضطراب الشخصية الغامضة ؟

الشخص الغامض هو ذاك الشخص الذي يجعل كل منا يحمل الكثير من التساؤلات حول تصرفاته، حيث يمتاز بالشخصية الهادئة وذلك لكونه يلتزم بالصمت طوال الوقت .

  • يختلف مفهوم الناس للشخصية الغامضة من شخص لآخر، فهناك من يراها شخصية كتومة لا تتحدث بما هو داخلها، فهو شخصية تحاول الاحتفاظ بما يخصها لذاتها .
  • ويعد ذلك شيء من خصوصية الشخص والتي لاتهم أي أحد أخر ، وهذا الغموض ينبع من ترجمة الخوف من البوح بأي شيء، وقد ذلك هو الدافع المقبول من وراء الغموض .
  • من الضروري توضيح الفارق بين من يحاول إخفاء بعض الأسرار الخاصة به عن الناس بعفوية، وبين من يتصنع الغموض بقصد الشهرة .
  • وهذه الحالة من النشوة تصيب الفرد بحالة مرضية، تكون ناتجة عن شعور اضطرابي يبين عدم اتزان الوعي بالنفس وبالآخرين .
  • قد يأتي هذا الاضطراب في بعض الأحوال بسلوكيات غاية في العجب والدهشة، والتي لا يمكن تصديق أن مصدرها هو الشخص الواعي العاقل.
  • فهذا الاضطراب في الشخصية الغامضة يوضح مدى قدرته على التهرب من الإجابة على سؤالك مهما حاولت .
  • إن الاشخاص المتصفين بالغموض يظهرون وكأنهم أصحاب هيبة، وهذا من أجل نيل مكانة كبيرة .

اضطراب الشخصية الغامضة وخصائصها

هناك العديد من الخصائص التي تتصف بها الشخصية الغامضة في معظم التصرفات وأنماط الحياة المختلفة، وكذلك خلال علاقاته مع الآخرين، ومن تلك الصفات ما يلي:-

  • تتسم الشخصية الغامضة بإخفاء الحب أو الكره تجاه الآخرين وذلك بسبب الخجل وعدم القدرة على التعبير .
  • يحافظ صاحب الشخصية الغامضة على كافة مبادئه كما أنه يقوم بتوضيحها في مواقف محددة .
  • يمتلك القدرة على الاحتفاظ بالأسرار لنفسه أو للآخرين، ومن ثم فهو يوصف بالبئر العميق .
  • دائم الإخفاء لعيوب الآخرين كما أنه لا يبحث عن عيوبهم، وليس لديه فضول لمعرفة الأسرار الخاصة بهم .
  • يتصف بالخجل والتي تتمثل في الهدوء وحب العزلة والكلام القليل .
  • المراقبة حيث يكون دائم البحث عن قضاء الوقت في مراقبة العالم من حوله، من أجل معرفة ما يحدث ودائمً ما يكون لديه رأي خاص .
  • يتكلم بشكل قليل ويستمع للآخرين أكثر مما يتحدث، وهو ما يجعل رغبة الكل في معرفة ما يفكر فيه .
  • يثق بدرجة كبيرة ف نفسه، فهو ليس بحاجة لجذب الانتباه، ولديه قدرة على استيعاب ثقة الأخرين .
  • لا يوجد لديه الكثير من الأصدقاء فهم واحد أو اثنين فقط.
  • يمتاز صاحب الشخصية الغامضة بالعقلانية وتدني الانفعال أمام الآخرين، فلديه قدرة كبيرة على التحكم في نفسه والتحكم في رغباته، ويرجع ذلك لرغبته في عدم الوقوع في الأخطاء .

للمزيد

مركز اختيار للطب النفسي وعلاج الادمان 

اضطراب الشخصية الغامضة وسر النجاح

الكثير من الناس يبحثون عن الاشخاص المستمعين، ممن يعطيهم فرصة للتحدث والتعبير، وذلك بهدف إشباع حاجتهم في التعبير عن ذاتهم.

  • ولكن الغامضون عكس ذلك فهم يفضلون الاستماع، ومن ثم فهم يمتلكون مفاتيح الأخرين، ومن هنا فهم يستمتعون بمراقبة ما يدور من ثرثرة.
  • يستخدم هؤلاء الغامضون هذه الأحاديث كأسلحة ضد اصحابها، وهو ما يعرف بالنجاح والعبقرية والتي يجهلها الكثر من الناس.
  • الإنسان أسير فضوله منذ قديم الزمان، ولذلك فهو دائم البحث لمعرفة ما يجهله، بهدف ارضاء فضوله.
  • الغموض ليس من العيوب على الاطلاق، ولكنه يشبه مصمم الازياء الذواق الذي لا يضع توقيعه إلا على التفاصيل الكبيرة.

اضطراب الشخصية الغامضة وعيوبها

هناك بعض العيوب في الشخصية الغامضة ومنها ما يلي:

  • الانطواء عن الآخرين فالشخصية الغامضة دائمًا ما تنحاز إلى عدم الاختلاط بالأخرين، كما أنها تميل لعدم التفاعل مع الآخرين، فدائما يفضل البقاء في البيت بدل الخروج مع الأصدقاء .
  • من عيوب الشخصية الغامضة إخفاء الحب في قلبه وعدم إظهار مشاعر الحنان نحو الآخرين .
  • الشخصية الغامضة تعد من الشخصيات المشبوهة، وذلك لكونه صاحبها لديه شكوك مرتفعة .
  • بشكل كبير تكون شكوك تلك الشخصية خاطئة وغير صحيحة، وهو ما يحدث العديد من المشاكل والأخطاء .

كيفية التعامل مع الشخصية الغامضة 

اضطراب الشخصية الغامضة حيث تعد الشخصية الغامضة ممن يحبون قضاء الأوقات في عزلة، وكذلك ممارسة الهوايات المفضلة، وهذا لا يعني أنهم غير مفيدين في فريق العمل .

على العكس فإن تفكيرهم المستقل يجعل هناك قيمة حقيقة لآرائهم، كما أنهم مخلصين وداعمين للأصدقاء، وهناك طرق للتعامل معهم وهي:-

  • عدم الضغط عليهم للخروج إلى الأماكن المزدحمة .
  • احترام رغبتهم في قضاء الوقت بمفردهم .
  • اعطائهم وقت كافي للتفكير قبل مطالبتهم باتخاذ القرارات .
  • احترام طريقتهم في أداء الأمور .

هل الشخصية الغامضة مرض نفسي , اضطراب الشخصية الغامضة؟

في حال تقييم الشخصية الغامضة كونها مرض نفسي أم لا يرجع إلى ما إذا كانت غامضة بشكل دائم منذ الطفولة .

  • كما أن من أهم عناصر تقييم الشخصية الغامضة معرفة ما إذا كانت حالة مؤقتة ظهرت فجأة .
  • وهو ما يشير إلى أن الغموض المؤقت يحدث من خلال كونه رد فعل نفسي لموقف ما أو رد فعل انعكاسي لهذا الموقف .
  • كما أن هذا الاختلاف ينبع من سمات الشخصية، وذلك لكون جميع الاشخاص لديهم مكونات في السمات الشخصية .
  • قد تختلف تلك المكونات من شخص لآخر، وهوما يؤكد أن أحد محاور الشخصية هو الوضوح والغموض .
  • في حال النظر إلى الموقف من وجهة نظر الوضوح، فإننا نجد البعض منهم واضح بشكل كبير مع البعض الآخر .
  • كما أن الآخرين معاكسين لهم، ومن ثم فهم يحاولون إخفاء ما بداخلهم من مواقف وعدم البوح بها .
  • وقد تختلف درجة الغموض والوضوح من شخص لآخر، وللعوامل الوراثية هنا دورًا كبيرًا في درجة الوضوح وغموض الإنسان .
  • كما أن العوامل البيئية كالانفتاح وامتلاك مساحة كبيرة للتعبير الصحيح عن المشاعر، تؤثر على مثل تلك الشخصية لتكون أكثر وضوحًا مما تراكمت بداخله  , كما هو الحال مع اضطراب المازوحية .
  • الشخصية الغامضة تتماشى مع العادات والمبادئ الموجودة في البيئة، والتي لها دورًا كبيرًا في درجة الوضوح .
  • ومن ثم في حال اكتشاف التوافق يكون هناك المزيد من الوضوح، وفي حال اكتشاف اختلاف يحاول الشخص إخفاء ردود أفعاله عن الآخرين .
  • كما أن هناك سمة أخرى من سمات الغموض في الشخصية، والتي تعرف باضطراب الشخصية المتشككة .
  • وقد تؤكد على أن الشخص في هذه الحالة يملك شخصية غامضة ولا يكون لديه ثقه بالآخرين .
  • ومن هنا فإنه في حال كونه زوجًا فيحاصر زوجته بأسئلة تفعل ذلك وأين تذهب .
  • وفي حال كونه زميلًا في العمل، فإنه قد يشك في زملائه، فيسأل زميله دائمًا عندما يقول له أي شيء ماذا تقصد؟ .
  • وفي تلك الحالة لا تعد اضطرابًا نفسيًا وكنها اضطراب في الشخصية الغامضة .

الخاتمة حول موضوع اضطراب الشخصية الغامضة

وفي النهاية نكون قد تعرفنا على كل ما يخص الشخصية الغامضة والصفات الخاصة بتلك الشخصية وأيضًا العيوب وطرق التعامل مع صاحب الشخصية الغامضة , وغيرها من المحاور الهامة التي تطرقنا إليها خلال موضوعنا .

مصادر الموضوع

المصدر الأول 

المصدر الثاني 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *