العلاج النفسي للمراهقين

العلاج النفسي للمراهقين

العلاج النفسي للمراهقين من الموضوعات الحساسة التي يتعامل معها البعض على أنها دليل على الجنون، ولكن اكتئاب الأطفال أو إصابتهم بأحد الأمراض النفسية في سن المراهقة يعد أمر شائع في هذا العصر، ومن الصواب التعامل مع هذه الاضطرابات النفسية بطريقة حكيمة وواعية، والتخلص من الأفكار الرجعية التي تربط المرض النفسي مثل الاكتئاب بالجنون وذهاب العقل، وذلك ما دفع العديد من منظمات الصحة إلى نشر حملات التوعية عن أهمية العلاج النفسي للمراهقين، حيث يساعد المراهق على التخلص من الخلل النفسي والعقلي الذي يعاني منه، وبالتالي التمتع بحياة طبيعية وسوية خالية من أي اضطرابات مرضية، كما أن العلاج النفسي للمراهقين يساهم في حماية المجتمع من كثرة الجرائم، والتي يقدم على ارتكابها المراهقين والشباب المصابين بأمراض نفسية مختلفة، ومركز اختيار للطب النفسي يقدم أفضل الخدمات العلاجية للتخلص من الأمراض النفسية المختلفة التي تصيب المراهقين .

الاكتئاب عند المراهقين

في الوقت الحالي يعد الاكتئاب من أشهر المشكلات النفسية التي يعاني منها الشخص في سن المراهقة، والاكتئاب عبارة عن حالة نفسية تسيطر على الإنسان وتشعره دائمًا بالحزن واليأس وفقدان الشغف، وتصيبه في أي مرحلة عمرية وتحديدًا في سن المراهقة، وذلك نتيجة لكثرة التغييرات البيولوجية والنفسية، والاجتماعية التي يتعرض لها المراهق أثناء الانتقال من مرحلة الطفولة إلى المراهقة، ومن هنا يبدأ المراهق في مواجهة العديد من التحديات التي تتطلب منه الصمود والمواجهة مثل الحصول على درجات دراسية عالية، أو الوقوع في حب أو الرغبة في التحرر من القيود الأسرية وغيرها .

ويجدر بنا الإشارة إلى أن أسباب الإصابة بالاكتئاب عند المراهقين تختلف من مراهق إلى آخر، والتي غالبًا ما تكون بسبب ضغوطات الأهل المتكررة، أو نمط التربية أو التعنيف الجسدي الذي يتعرض له، وكذلك التنمر وعبارات السخرية تشعر المراهق بالنقص وعدم التقبل من الآخرين، وغيرها من الأسباب التي تدفعه إلى الإحساس بالحزن واليأس والرغبة في الانعزال، ولابد من التنويه إلى أن الاكتئاب ليس أمر يعالج بالإرادة القوية بل يتطلب الدعم والعلاج النفسي المناسب، لذا يعد العلاج النفسي للمراهقين أمر ضروري للتخلص من أعراض الاكتئاب، والقدرة على متابعة الحياة وتحدياتها بصورة طبيعية .

أسباب الاكتئاب عند المراهقين

مرحلة المراهقة من أخطر المراحل العمرية التي يمر بها الشخص، والتي يحدث بها العديد من التغيرات التي تشعر المراهق بالحيرة، وعدم القدرة على التصرف في شؤونه الشخصية، كما أن التغيرات العصرية والفروق الاجتماعية تزيد من رغبات المراهق التي يسعى إلى إشباعها، والفشل في تحقيق ذلك يشعره بالإحباط واليأس الذي يعتبر بداية للإصابة بالاكتئاب، ومن أبرز أسباب الاكتئاب عند المراهقين التالي :

1_ التربية الأسرية

السبب الأول في إصابة المراهق بالاكتئاب هو نمط التربية الأسرية الذي يتبعه الأب والأم، حيث أن كثرة الانتقاد والتعنيف يشعر المراهق بالخوف الدائم من ارتكاب الأخطاء، حتى وإن كانت خارجة عن إرادته، وبالتالي يجنب المراهق التعامل مع الآخرين أو التصرف بطريقة طبيعية خوفًا من التعرض إلى العقاب، وكذلك الخلافات العائلية بسبب الطلاق أو التفكك الأسري تساهم في إصابة المراهق بالاكتئاب .

2_ التغيرات الهرمونية

خلال سن المراهقة يمر الولد والبنت بمجموعة من التغيرات الهرمونية التي تشير إلى الوصول لسن البلوغ، وهذا التغيرات تتحكم بشكل كبير في الحالة المزاجية للمراهق، وغالبًا ما تؤدي إلى الشعور بالحزن واليأس وفقدان الأمل .

3_ التجارب السيئة

من ضمن الأسباب القوية التي تصيب المراهق بالاكتئاب هي التجارب السيئة التي يتعرض لها، مثل التحرش الجنسي أو التنمر أو التعرض إلى التعنيف الجسدي من الآخرين .

أعراض الاكتئاب عند المراهقين

يعتبر البعض أن الاكتئاب عبارة عن حالة من الحزن التي ستتلاشى من تلقاء نفسها بعد يوم أو يومين، ولكن مفهوم الاكتئاب دليل على إصابة المراهق بمشكلة أو خلل نفسي يتطلب العلاج، وبالإضافة إلى ذلك إصابة المراهق بالاكتئاب يرافقها بعض الأعراض الجانبية مثل :

  • الشعور بالفراغ والملل .
  • المعاناة من بعض الآلام الجسدية مثل وجع البطن وألم الرأس بسبب الصداع .
  • التصرف بطريقة متهورة مثل قيادة السيارة تحت تأثير الكحول أو المخدر .
  • تراجع المستوى الدراسي .
  • انعدام التركيز .
  • التفكير في الانتحار والبدء في التخطيط له .
  • عدم القدرة على الاستمتاع والشعور بالمتعة .
  • فقدان الحماس والشغف تجاه الأنشطة المدرسية أو الهوايات المفضلة .
  • الإحساس الدائم بالحزن .
  • الرغبة في البكاء .
  • الشعور بالذنب .
  • عدم القدرة على التفكير .
  • العصبية وسرعة الانفعال .
  • التقلبات المزاجية الحادة .
  • انعدم القدرة على تقدير الذات .
  • التفكير في إيذاء النفس مثل إحداث حروق أو جروح بالجلد .
  • المعاناة من كثرة اضطرابات النوم .
  • فقدان الشهية .
  • تغييرات حادة في الوزن .
  • الرغبة في الانعزال .
  • التخلص من ممتلكات وأغراض شخصية ذات قيمة مادية أو معنوية .
  • عدم القدرة على الشعور بالسعادة والراحة النفسية .
  • الإحساس بالمشاعر السلبية مثل الإحباط واليأس والفشل .
  • الميل إلى تعاطي المخدرات أو الكحوليات، الجدير بالذكر أن تلك الأعراض تختلف من حيث الحدة ومدة استمرارها من مراهق إلى آخر .

مشاكل المراهقين النفسية

في إطار حديثنا عن العلاج النفسي للمراهقين سنتحدث عن المشاكل النفسية التي تواجه المراهقين، وكما ذكرنا أن الاكتئاب هو الاضطراب النفسي الأكثر انتشارًا في سن المراهقة، وإلى جانبه توجد بعض المشكلات الأخرى مثل :

  1. القلق والذي يعد من الاضطرابات النفسية الشائعة خلال مرحلة المراهقة .
  2. اضطرابات الأكل، والتي تحدث بكثرة عند الفتيات رغبة في تقليل معدل استهلاك الطعام، وبالتالي تدفعهم إلى ممارسة التمارين بإفراط، أو إفراغ الطعام بعد تناوله أو استخدام الملينات وغيرها .
  3. الانتحار يعد من أخطر المشكلات النفسية التي تواجه المراهقين، وهذا الاضطراب يحتاج إلى التقييم النفسي لتحديد مستوى وجدية التفكير الانتحاري لدى المراهق .

العلاج النفسي للمراهقين

خطوة العلاج النفسي للمراهقين تعد في غاية الأهمية للحماية من الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب، وطرق العلاج تختلف تبعًا لحدة الاضطراب والأعراض التي تظهر على المراهق، حيث يبدأ الطبيب بالتحدث مع المراهق لمحاولة التوصل إلى الأسباب التي تشعره بهذا الاضطراب النفسي، ويقتصر العلاج فقط على الكلام مع الطبيب النفسي المختص في الحالات البسيطة من الاكتئاب، ولكن في الحالات الحادة والشديد من الاكتئاب، أو محاولة المراهق لإيذاء النفس أو الانتحار تتطلب من الأهل اللجوء إلى أحد المراكز المتخصصة في علاج الأمراض النفسية، مثل مركز اختيار للطب النفسي الذي يقدم أحدث آليات العلاج النفسي للمراهقين .

كما أن بعض الأطباء يصفون الأدوية الطبية إلى جانب العلاج النفسي، وذلك بغرض السيطرة والحد من تفاقم الأعراض الجانبية التي تظهر على المراهق، ومن أمثلته هذه الأدوية التالي :

  • دواء الفلوكسيتين (بروزاك) .
  • ودواء دولوكستين (سيمبالتا) .
  • دواء سيرترالين (زولوفت) .
  • ودواء إسيتالوبرام (ليكسابرو) .

آليات العلاج النفسي للمراهقين

وأيضًا توجد طرق متعددة من العلاج النفسي للمراهقين مثل :

  1. العلاج المعرفي السلوكي .
  2. العلاج النفسي الجماعي .
  3. والعلاج بالألعاب .
  4. العلاج الأسري .
  5. والعلاج النفسي الفردي .

كيفية التعامل مع المراهق المكتئب

الأهل هم الداعم الأول للمراهق الذي يعاني من الاكتئاب، ولذلك سنقدم لكم بعض النصائح للتعامل على المراهق المكتئب مثل :

  • التعامل مع مشاعر الاكتئاب التي يعاني منها المراهق بطريقة جدية .
  • الوقوف إلى جانبه ومساعدته على حل المشكلات والأزمات التي يتعرض لها .
  • التوقف عن فرض العقوبات باستمرار .
  • التعامل بلين ولطف .
  • خلق جو أسري يسوده المحبة والتعاون .
  • تشجعه على ممارسة أنشطة جديدة مثل السباحة أو ركوب الخيل .
  • السماح له بالتعبير عن آرائه ومشاعره بحرية .

العلاج النفسي للمراهقين والأسباب التي تدفع المراهق إلى الإصابة بالاكتئاب متعددة ومن الضروري التعرف إليها من خلال التواصل مع مركز علاجي متخصص مثل مركز اختيار للطب النفسي وعلاج الإدمان، والذي يشير كافة الطرق العلاجية التي تساعد على التخلص من الاضطرابات النفسية وأعراضها الجانبية خلال مرحلة المراهقة .

مصدر 1

مصدر 2

موضوعات ذات صلة :

أفضل أماكن علاج الإدمان

أهمية العلاج النفسي للإدمان

علامات الشفاء من القلق النفسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.