المخدرات والجنس

المخدرات والجنس

إحد البوابات الشهيرة لدخول الأشخاص في حظيرة الإدمان وفخ وعبودية التعاطي هي العلاقة بين المخدرات والجنس والإعتقاد بأن تلك المخدرات من العوامل التي تزيد من العلاقة الجنسية بين الرجل والمرأة في العلاقة الحميمة , ولكن علينا أن نصحح المفاهيم ونعدل الأفكار المغلوطة .

المخدرات والجنس وهل العلاقة بينهما متناغمة وتشجعك علي تناول المخدر كي تزيد بالفعل من القوة والقدرة الجنسية وتسبب تلك المخدرات إطالة في مدة الجماع ومن ثم تأخير القذف أم أنها علاقة عكسية تجعلك تفكر ملياً قبل تعاطي جرعة لا يتجاوز وزنها جرام ؟

سوف نتعرف من خلال تلك المقالة عن تأثير المخدرات علي العلاقة الزوجية وهل المخدرات تؤثر سلباً علي الانجاب وتأثيرها علي العقم وأكثر أنواع المخدرات المرتبطة بالجنس فتابع معنا القراءة .

ما هي أشهر أنواع المخدرات التي تستعمل كمنشط جنسي ؟

تستعمل بعض أنواع المخدرات كونها من المنشطات الجنسية , وأنها تساعد علي إطالة مدة الجماع وأصبح ذلك من موروثات العديد من الشعوب , ومن ثم يلجأ الكثير من الأشخاص في مراحل معينة من الزواج في تناول حبوب منشطة كالكبتاجون وغيره كما سوف نتعرف .

1-حبوب الكبتاجون والجنس , وتأثير حبوب الكبتاجون علي الجماع ولجوء كثير من الاشخاص في المملكة السعودية بشكل خاص بتناول تلك العقاقير من المخدرات من أجل العمل علي زيادة القدرة الجنسية .

ولكن علينا أن نضع نصب أعيننا أن من روج لتلك العلاقة بين الكبتاجون والجماع ليس إلا لغرض الحصول علي الماديات فحسب , ولكن في واقع الأمر هناك علاقة عكسية تماماً بين تلك العقاقير والجنس ,والواقع خلاف ما يروج له المروجون من أهل الشر .

يتسبب تعاطي الكبتاجون في حدوث حالة من الضعف الجنسي الشديد بل مع مرور الوقت يتسبب في حدوث تدمير في القدرة الجنسية والجهاز التناسلي .

2-الهيروين والجنس , وكذلك الأمر لا يختلف تعاطي الهيروين أو غيره من المخدرات من حيث التسبب في مخاطر علي العلاقة الزوجية , وبالنسبة للمرأة فإن تعاطي الهيروين بغرض الشعور بالنشوة الجنسية قد يؤدي إلي حدوث جفاف بالمهيل .

كما يقلل تعاطي الهيروين مع الوقت من الرغبة في ممارسة العلاقة الجنسية أما بالنسبة للرجل فتتسبب في حدوث إثارة بالغة عند التعاطيي , ويزيد من الإثارة الجنسية والقدرة علي تحقيق المتعة وحالة من النشوة , مما يدفع الشخص إلي حدوث الادمان لتتسبب بعد ذلك في انخفاض الرغبة الجنسية وتدمير بعض أجهزة الجسم .

3-الكوكايين والجنس , فالكوكايين والجنس أشهر أنواع المنشطات الجنسية التي يتم تعاطيها علي نطاق واسع , لما يروج له بأنه يساعد علي تحفيز هرمونات السعادة , مما يشعر الشخص بحالة من المتعة الغامرة حال ممارسة الجنس .

لكن سرعان ما ينقلب السحر علي الساحر وتنقلب الأمور رأساً علي عقب ,ومن هنا يؤدي تعاطي الكوكايين علي المدي البعيد إلي وسيلة لتدمير الزواج , لأن مدمن الكوكا يفاجيء بانخفاض الدافع الجنسي مع مرور الوقت وضعف الانتصاب , وقد يصاب الشخص بحالة من العجز الجنسي الكامل .

4-حبوب ليريكا والجنس ولقد كان من أبرز أسباب انتشار حبوب ليريكا في المجتمع هي العلاقة بين حبوب ليريكا والجنس , حيث ترفع جبوب ليريكا من مستوي إفراز هرمون السيروتونين والاندروفين , وهو ما يسبب الشعور بحالة من الاسترخاء والراحة في بداية تعاطي حبوب ليريكا .

ولكن مع الاستمرار في طريق التعاطي لتلك الحبوب المنشطة وخلال فترة قصيرة فتظهر أعراض ليريكا علي الجنس التي تتمثل في ضعف الانتصاب وضعف الرغبة في ممارسة الجنس بالإضافة إلي صعوبة الوصول إلي النشوة الجنسية .

5-حبوب المهلوسات والجنس , حيث يؤدي تعاطي حبوب الهلوسة إلي حدوث طفرة في مستوي الإثارة , مما يدفع الشخص في ممارسة الجنس لفترة حيث يقوي الانتصاب وزيادة المتعة والنشاط بسبب ارتفاع نسبة الدوبامين , مع الوقت فإن تعاطي المهلوسات فإنها تسبب أضراراً جنسية بالغة والتي قد تصل إلي حد العجز الجنسي التام .

6-العلاقة بين التامو والجنس , واعتقاد أن التامل في بداية التعاطي في علاج سرعة القذف والعمل علي إطالة مدة الجماع , وهو ما يمنح الشخص الشعور بتحسن القدرة الجنسية والشعور بالإثارة الشديدة فيضطر إلي زيادة جرعات المخدرات مما ينتهي إلي الوقوع في حظيرة الإدمان وهنا تظهر بقوة أضرار التامول والجنس حيث يصاب الشخص بالعقم بسبب ضعف الانتصاب وعدم الرغبة في ممارسة الجنس .

7-الحشيش والجنس , وإدمان الحشيش من ابرز أنواع الإدمان المتفشية في الوقت الحالي , والعلاقة بين الحشيش والجنس من أبرز الأسباب الداعية لوقوع الأشخاص في طريق الإدمان علي المخدرات .

ولكن ما لا يعلمه الكثير من متعاطي الحشيش تلك العلاقة العكسية تماماً بين الحشيش والجنس , حيث أن تعاطي الحشيش باستمرار يؤدي إلي قلة عدد الحيوانات المنوية وتشوهها , وكما يقلل من معدلات الخصوبة بضعف الانتصاب مع مرور الوقت .

ما هو تأثير المخدرات علي العلاقة الجنسية ؟

أما عن العلاقة بين المخدرات والجنس فإن تلك السموم من المخدرات تمنحك الشعور الرائع بالنشوة وحالة من السعادة , كما تزيد من الإثارة والمتعة , ولكن تلك التأثيرات بشكل مؤقت ولا تدوم لفترة طويلة فسرعان ما ينقلب السحر علي الساحر .,وتتمثل أضرار ومخاطر الادمان علي الأشخاص فيما يلي :-

1-ضعف الرغبة الجنسية , حيث يؤدي  تعاطي المخدرات في حدوث ضعف في الرغبة الجنسية لدي الشخص , وهو ما يؤدي إلي صعوبة الاستمتاع بعلاقة زوجية صحية , في حين أن المخدرات قد تتسبب في باديء الأمر القوة الجنسية لكن علي المدي البعيد يتحول ذلك إلي العكس تماماً .

2-البرود الجنسي , حيث يعاني بعض الأشخاص من حدوث تغيرات ملحوظة والتي تشمل تبلد ولا مبالاة بالإضافة إلي البرود الجنسي , بسبب تأثر الحالة العاطفية للشخص بالإدمان , مع صعوبة في التحكم بالمشاعر بالإضافة إلي فقدان الطاقة والحيوية مما يؤدي إلي سوء تلك العلاقة بين الادمان علي المخدرات والجنس .

3-يتسبب تعاطي المخدرات في حدوث ضعف الانتصاب , وهو من أخطر أضرار الحشيش علي الحياة الزوجية , وكذلك الهيروين والكوكايين وغيرها من أنواع المخدرات التي تؤدي إلي ضعف انتصاب الرجل , مع فقدان الشعور بحالة النشوة خلال عملية الجماع , وهذا يؤدي إلي الاصابة بالعجز الجنسي الكامل لدي بعض الحالات .

4-اصابة الأشخاص بالأمراض المنقولة جنسياً , حيث يؤدي الادمان علي المخدرات في حدوث خطورة الاصابة بأمراض الدم والتي تنتقل بين المدمنين بسبب وسائل التعاطي ,كالحقن او غيرها من الطرق أو ربما اجنس الجماعي أو الشذوذ , وهو ما يزيد احتمالية الاصابة بفيروس نقص المناعة البشرية الإيدز .

5-تقليل مدة الجماع بين الرجل والمرأة في اللقاء الزوجي الحميم , وهو من أبرز مخاطر وأضرار علاقة المخدرات والجنس , حيث يفقد الشخص متعاطي المخدرات الشعور بالوقت ومن هنا يعتقد أنه قد أمضي وقتاً طويلاً ولكنه علي النقيض تماماً .

6-جفاف المهبل حيث أن آلام المهبل من أبرز مخاطر وأضرار المخدرات علي المرأة من الناحية الجنسية , إذ يتسبب تعاطي المرأة للمخدرات حدوث جفاف شديد في المهبل مما يسبب آلام شديدة خلال ممارسة الجنس بسبب قلة الإفرازات المرطبة للمهبل .

7-مخاطر وأضرار الادمان علي المخدرات والتسبب في حدوث تشوه في الحيوانات المنوية لدي الرجل وتقليل عددها بسبب حدوث خلل في هرمونات الغدد المسؤلة عن إنتاج الحيوانات المنوية وهو ما يؤثر علي عملية الإنجاب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *