تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش

تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش

تعاطي المخدرات والحشيش على وجه الخصوص من قبل الشباب يعتبر تجربة مشوقة يسعى الكثير منهم إلى خوضها بالتغاضي عن أي أضرار أو مخاطر محتملة من هذه التجربة، والتي قد تسبب خطر داهم على مستقبل الشباب، ولكن الكثير منهم يدعي قدرته على التحكم في التعاطي والقدرة على عدم الانجراف فيه إلى أن يصل الفرد إلى طرق شاقة في الإدمان لا يتمكن من العودة منها دون طلب المساعدة، ولهذا نرى الكثير من المدمنين يطرحون تجربتهم مع الإقلاع عن الحشيش، وذلك لتكون دعم للمدمنين الراغبين في الوصول إلى التعافي، وخلال سطور هذا المقال إليكم تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش، وصفات مدمن الحشيش التي تؤثر على حياته بشكل جذري دون وعي منه .

 

ما هو مخدر الحشيش ؟

مخدر الحشيش من أشهر أنواع المخدرات انتشارًا واستخدامًا بين الشباب والمدمنين بشكل عام، وذلك بسبب رخص ثمنه وسهولة الحصول عليه بالمقارنة مع الأنواع الأخرى من المخدرات .

حيث يتم صنع الحشيش من المادة الصمغية المستخرجة من نبات الأفيون أو المعروف بـ نبات القنب، وهذا ما يجعل هناك تشابه كبير بين الحشيش والماريجوانا بسبب استخراجهم من نفس النبات، ولا يعتبروا مادة واحدة كما يعتقد البعض، حيث تستخرج الماريجوانا من أجزاء أخرى من نبات القنب مثل الأوراق أو السيقان .

إلى جانب ذلك فإن المادة المخدرة الموجودة في الحشيش أقوى وأكثر تركيزًا من الموجودة في الماريجوانا، مما يزيد الشعور بالنشوة والسعادة نتيجة تعاطي الحشيش .

مقالات ذات صلة

علاج ادمان الحشيش بالقرآن

أعراض الحشيش بعد تركه

تأثير الحشيش على المدمن

لا يصنف الحشيش ضمن المخدرات ذات القدرة الإدمانية الكبيرة ولكن استخدامه بشكل متكرر وعلى فترات زمنية متقاربة يتسبب في الوقوع في الإدمان، وظهور العديد من الأعراض الإدمانية والتأثيرات الضارة على الجسم خاصة على الجهاز التنفسي بسبب الإفراط في التدخين، ومن أشهر أعراض وتأثيرات مخدر الحشيش على المدمن الآتي :

  • الشعور بالاسترخاء والسعادة والنشوة الزائفة .
  • عدم الاتزان والشعور المستمر بالدوار .
  • الابتعاد عن التفكير المنطقي وعدم القدرة على الربط بين الأحداث .
  • زيادة معدل ضربات القلب بشكل كبير وملحوظ .
  • عدم القدرة على الشعور بالوقت .
  • زيادة اضطراب القلق والتوتر .
  • اضطراب في تناول الطعام وزيادة الشهية بشكل كبير جدًا، مما يزيد من اكتساب الوزن مع مرور الوقت .
  • ظهور اضطرابات نفسية وعصبية، وذلك في حالة عدم تلقي العلاج وزيادة فترة التعاطي .
  • تضرر الرئتين والشعب الهوائية .

تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش

بدأت تجربتي مع الحشيش والتعاطي منذ فترة طويلة، حين بدأت صداقتي مع مجموعة من الشباب بعد دخولي مرحلة الجامعة بفترة قصيرة، وكانوا شباب متحرر يفعلوا ما يحلوا لهم وبطبيعة نشأتي كنت أيضًا أفعل ما يحلوا لي، فأنا الأصغر بين أخوتي وكنت مدللًا تجاب كافة طلباتي من والدي ومن أخوتي .

وبعد فترة مع تواجدي مع أصدقائي الجدد رغبت وبشدة تجربة شرب الحشيش، حيث كان معظمهم معتادين على تناوله، وبالفعل بدأت تعاطي الحشيش وكان الأمر يحدث بانتظام، فكنت أحب شعور النشوة والسعادة الذي يسببه مخدر الحشيش .

وبعد فترة من التعاطي بشكل منتظم آثر هذا على سلوكي بشكل عام في المنزل وتأخر مستواي الدراسي، وهو ما أدى وبعد فترة قصيرة إلى اكتشاف أسرتي حقيقة إدماني، فأرغموني على ترك الحشيش، وضرورة الخضوع للعلاج وقد واجهت هذا بالرفض التام .

ولكنهم أصروا ومنعوني من الخروج من المنزل إلى أن ذهبنا إلى مركز اختيار المتخصص في علاج الإدمان، وعندها قام أحد الأطباء بتشخيص حالتي من خلال مجموعة من الفحوصات والتحاليل، وبعدها سمح لي بتلقي العلاج في المنزل بشرط تنفيذ كافة ما يجب لتجنب الانتكاس وتكملة العلاج .

وقد كانت رحلة العلاج فترة فارقة في حياتي بشكل كبير، حيث تمكن بمساعدة أهلي من التعافي من الحشيش والعودة إلى حياتي الطبيعية مرة أخرى بعيدًا عن أصدقاء السوء .

وبعد فترة من التعافي انضممت إلى العديد من مجموعات دعم المدمنين والعديد من حملات التوعية التي تقام من أجل توعية الشباب والجيل الصاعد بخطر المخدرات وأضرارها المختلفة على حياة الإنسان .

صفات مدمن الحشيش

تعاطي مخدر الحشيش بشكل منتظم يتسبب مع الوقت في حدوث الاعتماد الجسدي والنفسي والوقوع في وحل الإدمان مع ظهور العديد من الصفات على الفرد تكشف حقيقة إدمانه، وتحتاج إلى التدخل الفوري وتلقي العلاج للتخلص من المشكلة وعدم تفاقمها، ومن ضمن الصفات التي تظهر على مدمن الحشيش الآتي :

  • الشعور المستمر بالكسل والخمول بسبب كثرة تعاطي المخدرة، وتأثيره السلبي على الجهاز العصبي .
  • وجود رغبة مستمرة في تعاطي الحشيش وعدم القدرة على التحكم بها .
  • ضعف الذاكرة وعدم القدرة على تذكر العديد من الأمور المهمة .
  • الإصابة بمرض الفصام، وهو من الأمراض النفسية الخطيرة التي تهدد حياة الفرد وتجعله غير قادر على التعامل مع نفسه ومع البيئة المحيطة به .
  • ظهور العديد من نوبات الاكتئاب، وذلك بسبب زوال مفعول المخدر ونقص الهرمون المسبب للشعور بالسعادة والنشوة .
  • العزلة وعدم حضور التجمعات الخاصة بالعائلة والأصدقاء .
  • احمرار العين بشكل دائم .
  • تغير لون الوجه فيصبح شاحب طوال الوقت .
  • عدم القدرة على التركيز، والاستيعاب وذلك يرجع إلى قدرة الحشيش في التأثير على الجهاز العصبي والمخ .
  • الانفصال عن الواقع والهروب من المشاكل الخاصة به سواء في العمل أو مع الأسرة .

ماذا يحدث للجسم بعد الإقلاع عن الحشيش؟

خلال تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش تعرضت للعديد من التغيرات النفسية والجسدية، وذلك بسبب التوقف عن تعاطي المخدر بشكل مفاجئ، وهو ما يتم خلال أولى مراحل علاج الإدمان، وكافة العلامات والأعراض التي تظهر بعد الإقلاع المفاجئ عن الحشيش يتم التعامل معها من قبل الطبيب المعالج، وتشمل أعراض الإقلاع عن الحشيش الآتي :

  • العزلة .
  • الإصابة بالرعشة .
  • فقدان في الشهية .
  • العصبية المفرطة .
  • ظهور علامات الاكتئاب الحاد .
  • الإصابة بسيلان في الأنف والعين .
  • ضعف الرغبة الجنسية .
  • الإصابة بالأرق وعدم القدرة على النوم لساعات متواصلة .
  • زيادة الرغبة في تعاطي المخدر .
  • الشعور بالغثيان والقيء .

هل يمكن علاج الحشيش في المنزل ؟

لا يصنف مخدر الحشيش من ضمن المخدرات الخطيرة خلال مرحلة العلاج فلا يسبب أعراض انسحابية حادة يصعب التعامل معها، وهذا ما يساعد على إمكانية تلقي علاج الإدمان في المنزل، حيث لا يصف الطبيب عقاقير خاصة خلال مرحلة العلاج، فقط يجب على الأسرة والمريض اتباع كافة تعليمات الطبيب خلال رحلة العلاج في المنزل والتواصل معه على الفور في حالة تطور حالة المدمن بشكل سلبي .

ويعقب فترة العلاج المنزلي الخضوع للدعم النفسي والتأهيل السلوكي من قبل الطبيب في المركز العلاجي، وهو أمر يتطلب التردد على مركز العلاج في موعد الجلسات وحضورها بانتظام، حيث تساعد على إعادة الفرد إلى حياته الطبيعية ودفعة نحو إبراز دوره المهم في المجتمع .

مقالات هامة

علاج ادمان الهيدرو

كم مدة العلاج من الحشيش ؟

مدة علاج إدمان الحشيش هي مدة متغيرة تتأثر بالعديد من العوامل الخارجية، ولكنها في الغالب ما تكون ما بين من أسبوع إلى أسبوعين تحت إشراف الطبيب، وقد تزيد هذه المدة عن ذلك في حالة التأثر بأحد العوامل التالية:

  • العمر .
  • مدة تعاطي الحشيش .
  • الجرعات .
  • حالة المريض النفسية والعصبية .
  • وجود مواد مخدرة أخرى يتم تعاطيها إلى جانب الحشيش .

خلال سطور هذا المقال تناولت الحديث عن تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش، وذلك رغبة في أن تكون هذه التجربة والمعلومات دعم لغيري من مرضى الإدمان الذين يخشون هذه التجربة .

موضوعات ذات صلة:

تجربتي مع الشبو

تجربتي مع تحليل المخدرات

تجربتي مع ليرولين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *