تجربتي مع ليرولين

تجربتي مع ليرولين

تجربتي مع ليرولين وكيف انتهيت بالإدمان، حيث يعتبر عقار ليرولين من الأدوية الطبية التي توصف من قبل الطبيب لتسكين الآلام وخاصة التي تتعلق بالأعصاب، وقد بدأت تجربتي الخاصة بعد إصابة فكي بحادث ووصف الطبيب دواء ليرولين لتقليل الألم، وإليكم خلال السطور التالية علاقتي مع ليرولين وقدرته على الإدمان.

تجربتي مع ليرولين

أنا شاب في أول عقدي الثالث تعرضت منذ فترة إلى حادث سيارة أدى إلى مشكلة في الفك السفلي استمرت معي لفترة وكنت أعاني من ألم حاد لم أكن أتمكن من تحمله إلى أن وصف لي الطبيب عقار ليرولين بجرعات محددة، وبالفعل تمكنت من التخلص من الألم بعد فترة ومنع الطبيب عني هذا الدواء.

ولكني على الرغم من ذلك، أملت تناول ليرولين إلى جانب زيادة الجرعة وهذا كله دون الرجوع إلى الطبيب، مما جعلني أقع في الإدمان بسبب مادة البريجابلين الموجودة في الدواء، والتي تسبب الإدمان في حالة الاعتماد الخاطئ عليها.

وبعد فترة تقدمت إلى وظيفة جديدة ولكن بسبب تحليل المخدرات الروتيني لم أقبل في العمل حيث تم إدراج دواء ليرولين ضمن جدول المخدرات، وهذا ما دفعني إلى التوجه إلى مركز علاج إدمان متخصص لتلقي العلاج والتخلص من الإدمان، وبالفعل تمكن بمساعدة الأطباء الرجوع إلى حياتي الطبيعية مرة أخرى.

طريقة استخدام ليرولين

يستخدم دواء ليرولين تحت الإشراف الطبي وهو عبارة عن أقراص جيلاتينية أو كبسولات بتركيز 150 و75 مجم، ويتناول هذا الدواء بدون مضغ في الحالات التالية:

  • علاج اضطراب النوم والأرق.
  • التقليل من نوبات الصرع.
  • علاج الاضطرابات النفسية مثل القلق.
  • التقليل من الآلام الحادة خاصة الناتجة عن تضرر في الحبل الشوكي.
  • علاج الأمراض المتعلقة بالأعصاب.

1- كثرة التبول:

وقد تصل أحيانا لدرجة عدم التحكم فى البول مما يسبب الحرج.

2- هدوء واسترخاء:

غالبا ما كنت أشعر بحالة من السلام النفسي والهدوء والاسترخاء  بمجرد تعاطى الدواء، وقد قلت حدة نوبات الصرع والتشنجات التي كانت تواجهني ولم أعد أشعر معه بأي توتر أو قلق.

3- النعاس والرغبة في النوم :

كانت تنتابني طوال الوقت رغبة قوية في النعاس  حتى أنني كنت أنام لفترة طويلة أكثر من المعتاد وقد كان يؤثر أحيانا على حياتي بالسلب.

4- جفاف في الفم:

كنت قلق حيال تلك الأعراض ولكن أبلغني الطبيب أنها أعراض جانبية عادة ما تحدث مع تناول حبوب ليريكا ويجب الحذر عند زيادة هذه الأعراض عن الحد المعتاد.

مقالات ذات صلة

أعراض انسحاب ليرولين 

كيف وقعت فى فخ الإدمان؟

مع مرور الوقت من بداية تجربتي مع حبوب ليريكا والانتظام بالعلاج والشعور بالسعادة والنشوة مع كل مرة أتناول فيها الدواء، كنت ارغب احيانا بالاستعانة بالدواء فى الابتعاد عن مشاكل الحياة بتناول جرعة أكبر للشعور بالسعادة والانفصال عن هذا العالم.

لم أكن أتخيل يوما أن أسير فى هذا الطريق ولم أكن أقصد أن أقع في فخ الإدمان ولكن هذا ما حدث خرجت عن المسار الذي وصفه لي الطبيب وبدأت بتناول جرعات أكبر للوصول لنفس الشعور من السعادة، حتى بلغ الامر لتناول شريط كامل فى اليوم بعد أن كان 3 حبوب فى اليوم.

كنت فى بداية الأمر أنكر ادماني حبوب ليريكا وكنت اختبئ تحت مظلة المرض ( الصرع )، حتى بدأت تشتد أعراض الإدمان، وقتها تيقنت اني اسير فى طريق مظلم ولابد من وقفة.

أعراض تعاطي ليرولين ؟

تتمثل أعراض ادمان ليرولين فيما يلى: 

1- الرغبة الشديدة في تناول المخدر:

أصبح تناول حبوب ليرولين هو كل ما افكر به وكيف أحصل عليه؟ ومن أين ؟ حيث كنت أصاب بنوبات من الهلع والخوف والعصبية الزائدة عندما لا امتلك الكمية الكافية منه. وبدأت الجا للطرق غير الشرعية للحصول عليه .

2- زيادة الجرعة كل مرة:

كنت أحتاج لزيادة الجرعة كل مرة للوصول إلى نفس الدرجة من السعادة والنشوة وتلك طبيعة المخدرات بشكل عام أن الشخص المتعاطي يحتاج إلي زيادة الجرعة من المخدر مع مرور الوقت من أجل الوصول إلي أقصي درجات التعافي من الإدمان .

3- ضعف الانتباه و الذاكرة:

النسبان ومن هنا تجربتي مع ليرولين تجعلني أحكي  لكم كم مرة نسيت أشياء بل إن كانت كلمة نسيت هي أكثر ما كان يردده لساني، كنت أجد صعوبة غالبا فى التركيز واسترجاع المعلومات وقد اثر ذلك على عملى بشكل كبير وهذا بسبب تأثير تلك السموم من المخدرات .

4- التعب والإرهاق مع الدوخة والدوار:

تعاطي حبوب ليرولين يجعلك كثيرا ما تشعر بالتعب والإرهاق خلال فترة تجربتي مع حبوب ليرولين ، وأحيانا كثيرة اصاب بدوخة ودوار كان يعيقني من أداء عملى بشكل كبير .

5- تورم في الأطراف:

أكثر ما كان يقلقني هو حدوث تورم في اليد والقدم لدرجة صعوبة المشي احيانا وهذا الأمر من أبرز أعراض تعاطي حبوب ليرولين .

6- تشوش الرؤية:

كنت أعاني من تشوش الرؤية أحيانا ولا أستطيع الرؤية معها بشكل سليم ولعله من أبرز اعراض الادمان علي ليرولين .

7- الاكتئاب الحاد:

أحيانا كنت أصاب بنوبات من الاكتئاب فأدخل في حالة حزن خاصة بعد انتهاء مفعول حبوب ليرولين , ومن ثم هناك علاقة طردية بين الاكتئاب وبين الادمان علي المخدرات بشكل عام .

8- سيلان شديد في الأنف:

كنت أعاني من السيلان الشديد فى الانف ال حتى كنت لا استطيع التحكم به مهما تناولت من ادوية البرد.

9- بطء في التنفس:

مع تناول الجرعات الكبيرة من ليرولين في كل مرة يحدث بطء شديد في معدل التنفس وتمر اسوا لحظات في تجربتي مع حبوب ليرولين حيث كنت اشعر بالموت فى كل مرة ومن هنا نصيحتي لكل من تسول له نفسه  بتناول العقاقير الطبية وحبوب ليرولين بعيداً عن الاشراف الطبي فلينأي بنفسه بعيداً عن هذا الطريق الوعر قبل فوات الأوان .

الأعراض الانسحابية لدواء ليرولين

خلال تجربتي مع ليرولين حاولت أكثر من مرة التوقف عن تناول الدواء بنفسي دون طلب المساعدة وهو ما أدى إلى رجوعي مرة أخرى إلى المخدر بسبب الأعراض الانسحابية التي كنت أعاني منها والتي تتضمن الآتي:

  • تشوش في الرؤية.
  • الاكتئاب.
  • الإصابة بمشاكل في القلب والأوعية الدموية.
  • العصبية والعنف.
  • تغيرات مزاجية حادة.
  • ظهور القلق والتوتر.
  • الشعور بألم حاد في مناطق متفرقة في الجسم.

التغلب على الإدمان هو أمر يحتاج إلى تلقي المساعدة من قبل مراكز متخصصة في علاج الإدمان، وإلا سوف تواجه العديد من الأعراض الانسحابية الحادة وهذا ما تعرفت عليه خلال تجربتي مع ليرولين التي تمكنت من التخلص منها بشكل نهائي نتيجة تلقي المساعدة الطبية.

موضوعات ذات صلة:

بديل دواء ليريكا

تجربتي مع الكبتاجون

مقالات مصادر للموضوع

حبوب الكبتاجون

علاج ادمان الكبتاجون في الرياض

بديل الكبتاجون

علاج ادمان الكبتاجون

سعر حبوب الكبتاجون

1 أفكار بشأن “تجربتي مع ليرولين”

  1. تنبيه Pingback: تجربتي مع تحليل المخدرات - مركز اختيار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *