تخطى إلى المحتوى

حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت

إن دور حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت أصبح من أهم الأدوار تأثيرًا على الشباب الكويتي؛ حيث أن تعاطي المخدرات أصبح من المشاكل التي تلقي بظلالها السلبية على المجتمع الكويتي وتستهدف شرائح عمرية مبكرة من النشء والشباب وتؤثر في مستقبلهم بشكل ملحوظ؛ لذلك أصبح من المهم التركيز على الجانب التوعوي بالإضافة للجانب الأمني والعلاجي في الحد من انتشار ظاهرة تعاطي المخدرات التي تفشت في المجتمع الكويتي بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة.

ومن أهم حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت هي حملة كنت بمكانك د منى اليتامى المسؤولة عن مكتب اختيار بالكويت والذي ساهم في علاج وشفاء الكثير من الشباب من تعاطي المخدرات تمامًا وعادوا إلى حياتهم مرة أخرى بعدما ساد الظلام وسيطر البؤس على حياتهم بسبب تعاطي المخدرات.

وفي هذا المقال سنتعرف بالتفصيل على دور حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت في الحد من تفشي آفة الإدمان بس فئات المجتمع المختلفة ودور حملة كنت بمكانك مكتب اختيار أيضًا لتوعية الشباب عن مخاطر الإدمان.

حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت

حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت

 

ماذا تقدم حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت للمجتمع الكويتي؟

إن دور حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت لا يقل أهمية عن الدور الأمني أو العلاجي كما ذكرنا من قبل، ومن أهم مراكز علاج الإدمان الذي له دور فعّال في مثل هذه الحملات هو مركز اختيار تحت إشراف دكتورة منى اليتامى التي أشرفت بنفسها على حملة كنت بمكانك مركز choose وهي حملة توعوية عن مخاطر الإدمان وكيفية علاجه والتعافي منه تمامًا، والهدف من حملة كنت بمكانك مكتب اختيار هي بث روح الأمل عند المدمنين من قِبَل أشخاص كانوا يعانون من الإدمان ولكن تعالجوا منه وأصبحت حياتهم أفضل مما كانت بكثير و استعادوا حياتهم الطبيعية كما كانت بل وأفضل مما كانت وعادوا لأسرهم وبيوتهم وعملهم وأصدقائهم بأفضل حال.

وتقوم حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت بطرح بعض الطرق التي يمكن من خلالها الوقاية من الوقوع في فخ الإدمان والانغماس فيه، ومن أهم طرق الوقاية من الإدمان:

1- التوعية وتصحيح المفاهيم الخاطئة عند الأبناء:

لابد من توعية الأبناء من المخاطر الصحية والاجتماعية لتعاطي المخدرات وإنها إذا كانت تعطي شعور بالسعادة في البداية لكنها بعد ذلك تدمر الحياة، ويجب أيضًا تصحيح المفاهيم الخاطئة عن المخدرات مثل إن كل الشباب يتعاطون أو أن الحشيش لا يضر بالصحة، ومن هنا شاع انتشار سؤال “هل الحشيش يسبب الإدمان فعلًا؟” أو “هل الحشيش مخدرات؟” والإجابة هي بالطبع نعم فالحشيش من أخطر المواد المخدرة التي تسبب الوفاة أحيانًا مع كثرة التعاطي والانغماس في وحل إدمانها.

2- شغل وقت الفراغ:

كلما زاد وقت الفراغ  عند الأبناء كلما زاد الملل والرغبة في تجربة جديدة وخصوصًا في حالة وجود أصدقاء سيئين، حاول أن تشجع ابنك على قضاء وقت فراغه بصورة أفضل مثل ممارسة هواياته المفضلة.

3- مراقبة نوعية الاصدقاء المحيطة بالأبناء:

كن يقظًا لنوعية الاصدقاء التي ترافق ابنائك وراقب سلوكهم لأنهم يكونوا قدوة لابنائك، حيث تقول الدراسات أن الشباب الذين لديهم أصدقاء يتعاطون المخدرات هم أكثر عرضة للتعاطي عن غيرهم. 

4- الترابط الأسري بين الأب والأم وأفراد الأسرة بالكامل.

تجنب الصراعات والمشاكل المنزلية وتوفير بيئة منزلية هادئة من أهم طرق الوقاية من المخدرات حتى لا تجعل الابن يهرب من هذه الصراعات باللجوء إلى المخدرات، كن مستمعًا جيدًا وحاول قضاء وقت كافي مع أبنائك.

5- تجنب القسوة والحدة في التعامل مع أبنائك.

يجب عليك الامتناع عن العنف والإهانة عند التعامل مع أبنائك، فقد أثبتت الأبحاث أنه أكثر من 30% من الأبناء الذين يتم التعامل معهم بعنف يتعاطون المخدرات في مرحلة الشباب. 

6- احتواء الأبناء وتفهم حالتهم النفسية بشكل صحيح.

إذا كان ابنك يعاني من الاكتئاب أو القلق المزمن أو أي من الأمراض النفسية فيجب الذهاب به إلى طبيب نفسي لتقييم الحالة الصحية وأخذ العلاج المناسب، فقد تؤدي هذه الأمراض إلى تعاطي المخدرات وبأكتشافها وعلاجها تكون طريقة فعالة من طرق الوقاية من المخدرات.

حملة كنت بمكانك مكتب اختيار

جاءت فكرة حملة كنت بمكانك للوقاية من المخدرات في الكويت من قِبَل الشباب المتعافين من الإدمان؛ حيث أنه كان لديهم الشجاعة الكافية لكي يعرضوا تجاربهم أمام الشباب المدمنين ليوصلوا لهم رسالة صريحة وهي أنه دائمًا يوجد أمل في العلاج والتخلص من أسر الإدمان والعودة للحياة مرة أخرى من جديد.

حملة كنت بمكانك قام بها مركز اختيار للطب النفسي وعلاج الإدمان تحت إشراف دكتورة منى اليتامى وهي حملة تبث روح الأمل لكل شخص يرغب في التعافي تمامًا من الإدمان، كما أنها بادرة من الأمل لكل شخص وقع في وحل الإدمان ويريد الخلاص منه، وقالت الدكتورة منى اليتامى أن فكرة حملة كنت بمكانك جاءت عندما كنت أتحدث إلى شخص يعاني من مشاكل مع أهله وأصدقائه الذين ما زالوا مدمنين إلى الآن، وقد اقترح هذا الشخص أن يتم تنظيم الحملة عن الشخص الذي كان مدمنًا في يوم ما ولكن تغيرت حياتي وصار إنسانًا ناجحًا، واشتمل اللقاء الذي قامت به الدكتورة منى اليتامى على سرد عدد كبير من القصص والتجارب لأعمار مختلفة من الشباب وقعوا في فخ الإدمان وتم تعافيهم وعادوا لحياتهم من جديد.

حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت

حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت

رسالة هامة يقدمها شباب حملة كنت بمكانك د منى اليتامى

كنا بمكانك في دمار وضياع وصرنا بحالة أفضل وتخلصنا من عالم الظلام، مرينا بتجربتك وعانينا نفس المعاناة ولكن تخلصنا من عبودية المخدرات، لازم تتيقن إن التعافي ممكن والعلاج رح يكون واحنا خير مثال واقعي لك، كنت بمكانك يوم من الأيام مدمن لكن تغيرت حياتي وصرت إنسان ناجح ورجعت تاني لحياتي من جديد ودي رسالتي ليك.

يجب عليك كأب أو أم ألا تشعر بالعار أو الخزي تجاه ابنك الذي يعاني من حالة نفسية سيئة أو مرض نفسي مزمن أدى إلى وقوعه في دائرة الإدمان والانغماس فيها ولا تتردد في الذهاب به لطبيب نفسي متخصص في علاج الإدمان وعلاج الأمراض النفسية، ولا تفكر في نظرة المجتمع لك ولابنك فمن المؤكد أن حياة ابنك أهم من أي شئ قد يصيبك من تعليقات أو سخافات من حولك واستهوانهم بحالة ابنك.

ويوفر مركز اختيار للطب النفسي وعلاج الإدمان إمكانية السفر لتلقي العلاج في فرع مركز اختيار بمصر مما يسمح بإقامة سياحة علاجية لابنك وتجنب إلحاق الضرر أو العار لأفراد العائلة.

اقرأ أيضًا: حملة كنت بمكانك للوقاية من المخدرات بالكويت.

دور مركز اختيار لدعم حملة كنت بمكانك للوقاية من المخدرات بالكويت

إن الشباب المسؤولين عن حملة كنت بمكانك قد نجحوا في اجتياز جميع مراحل العلاج من الادمان داخل مركز اختيار للطب النفسي وعلاج الإدمان تحت إشراف دكتورة منى اليتامى، كما يقوم المركز بدعم حملات توعوية للوقاية من المخدرات بالكويت تساهم في حماية ووقاية الشباب من الوقوع في وحل الإدمان والنجاة منه.

يمتلك مركز اختيار أطباء على أعلى مستوى من الكفاءة والدقة ولديهم قدرة على التعامل مع حالات الإدمان الصعبة والتي يظن الأهالي أنها ميئوس منها ولكن بفضل الله يتم علاجها داخل مركز اختيار، كما يتوفر بالمركز جميع سبل الراحة للمرضى للمساعدة في التعافي من الإدمان سريعًا والعود لحياتهم الطبيعية مرة أخرى.

يقوم أطباء مركز اختيار باستلام المريض وإجراء جميع التحاليل والفحوصات اللازمة له لتحديد مرحلة الإدمان التي وصل إليها وتطبيق البرنامج العلاجي الملائم لحالته، ومن ثم تبدأ مرحلة التأهيل النفسي للبدء في العلاج ثم مرحلة سحب السموم والتي تتم بدقة شديدة لتجنب مضاعفات أعراض الانسحاب التي يتعرض لها المريض واجتيازها بدون ألم، ثم تبدأ مرحلة العلاج النفسي والسلوكي للمريض بزرع سلوكيات إيجابية والقضاء على السلوكيات السلبية التي دفعته للإدمان من البداية، وأخيرًا وبعد نجاح العلاج النفسي والسلوكي يتم متابعة المريض أولًا بأول لتجنب حدوث انتكاسة ووقوعه في الإدمان مرة أخرى.

ما هو دور المجتمع الكويتي في الوقاية من المخدرات؟

يساهم المجتمع الكويتي بشكل كبير في دعم حملات توعوية للوقاية من المخدرات بالكويت والتي على رأسها حملة كنت بمكانك مكتب اختيار تحت إشراف د منى اليتامى؛ حيث أصبح من المهم التركيز على الجانب التوعوي باعتباره يمثل الوقاية المبكرة من الوقوع في فخ هذه الآفة المدمرة.

وتكمن أهمية التوعية بمخاطر الإدمان والمخدرات في كونها حائط الصد الأول في مواجهة هذه الظاهرة، خصوصاً إذا كانت برامج التوعية تستهدف في الأساس فئتي المراهقين والشباب اللتين تعتبران القوة الرئيسية في عملية الإنتاج والتنمية في المجتمع الكويتي؛ حيث أثبتت الدراسات أن الشباب بين سن الـ 15 والـ 20 عامًا هم الأكثر عرضة للوقوع في فخ الإدمان.

ومن أجل ذلك كله فإن التوعية بالمخدرات والتحذير من آثارها السلبية في الصحة النفسية والعقلية والعضوية والاجتماعية ينطوي على أهمية بالغة؛ لأن الحملات التوعوية عن المخدرات في الكويت تمثل رادعًا يمنع الأطفال والنشء من التفكير في الإقدام على تجربة التعاطي، وكذلك في إقناع الذين يتعاطون بالفعل بالتوقف والانخراط في البرامج العلاجية والتأهيلية.

اقرأ أيضًا: مركز choose لعلاج الإدمان.

الخلاصة:

إن الدور الذي تقوم به حملات التوعية ضد المخدرات بالكويت يعتبر دورًا مهمًا وبمثابة حائط صد يمنع كثير من الشباب والمراهقين من الوقوع في فخ الإدمان كما يساهم في إرشاد كثير من المدمنين إلى طرق العلاج وبث روح الأمل فيهم ومحاولة طمئنتهم أن العلاج من الإدمان ليس بالأمر الصعب أو المستحيل بل إن اتخاذ قرار العلاج من أسهل ما يكون، وهذا ما تبثه حملة كنت بمكانك مكتب choose بالكويت في كثير من الشباب.

المصادر:

المصدر الأول.

المصدر الثاني.

الكاتبة/ د. منار مصطفى كامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *