تخطى إلى المحتوى

علاج فوبيا المناطق الضيقة/ عندما يضيق بنا عالمنا

فوبيا المناطق الضيقة

علاج فوبيا المناطق الضيقة/ عندما يضيق بنا عالمنا

هل تشعر بالخوف عندما تجلس في غرفة مغلقة؟ هل الوقوف في طابور أو التواجد في زحام يخيفك؟ هل تشعر بالذعر عند ركوب المصعد؟ هل تشعر بأعراض مثل تسارع دقات قلبك والتعرق والتوتر بمجرد التفكير بهذه الأماكن؟ إذن ربما تكون مصابًا بأحد أكثر الاضطرابات النفسية شيوعًا وهو فوبيا المناطق الضيقة، سنقدم لك في هذا المقال أسباب فوبيا المناطق الضيقة، وما هو علاج فوبيا المناطق الضيقة؟ وكيف يمكن مواجهة خوفك، فتابعوا معنا .

ما هي فوبيا المناطق الضيقة ؟ 

رهاب الاحتجاز، فوبيا المناطق الضيقة، أو الكلوستروفوبيا كلها أسماء تدل على اضطراب نفسي واحد يسبب للمريض هلع غير مبرر أو خوف مبالغ فيه عندما يتواجد في مكان ضيق أو مزدحم، ويشعر فيها المريض بأنه محاصر وغير آمن، وتبدأ بعدها حدوث نوبة من الهلع التي قد تستمر لعدة دقائق .

ينتشر هذا الاضطراب بشكل كبير بين الناس، إذ يُعد أحد أكثر اضطرابات الخوف والقلق شيوعًا بين الناس، وتشير الدراسات والأبحاث إلى أن نسبة الإصابة بهذا الاضطراب تبلغ 5% من سكان العالم، كما أظهرت ورقة بحثية أن هناك نحو 15% من المرضى الذين يخضعون لفحص الرنين المغناطيسي يعانون فوبيا المناطق الضيقة، ولكن مع الأسف لا يتلقى سوى عدد قليل من هؤلاء الأشخاص العلاج المناسب .

أسباب فوبيا المناطق الضيقة

لا تتوفر الكثير من المعلومات حول أسباب هذا الاضطراب، ولكن يمكن تقسيمها إلى:

 عوامل بيئية

إذ تؤثر البيئة المحيطة في الفرد بشكل كبير، وتلعب دورًا في تشكيل شخصيته وإدراكه، ولذلك فإن التعرض لحادث صادم أثناء الطفولة، قد يسبب الإصابة بهذا الاضطراب، لأن التعرض لهذه الصدمة أو لهذا الحادث تجعل المريض يربط بين التواجد في المكان الضيقة والشعور بالذعر والخطر، ومن أمثلة هذه الحوادث:

  • تعطل المصعد وهو من أصعب فوبيا المناطق الضيقة .
  • نشوب حريق .
  • التعرض للاختطاف أو حبس .
  • التعرض لعنف أسري، مثل الضرب أو الحبس في أماكن مغلقة .
  • التوهان بعيدًا عن العائلة وسط منطقة مزدحمة بالناس .

عوامل وراثية

يمكن أنْ تزيد العوامل الوراثية من احتمالية وقابلية الشخص للإصابة بهذا الاضطراب، فإذا كان الأب أو الأم أو أحد الكبار في العائلة مصابين بهذا المرض، فإن مراقبة الطفل لسلوك الكبار ستكون تدريجيًا نفس المخاوف لدى الطفل، وتجعله يربط بين الأماكن المغلقة وتعرض أحد أقاربه لخوف وهلع .

عوامل مرضية

تحدث نتيجة لوجود اضطراب في اللوزة الدماغية (اللوزة العصبية) وهي جزء في الدماغ مسئول عن فهم ومعالجة الشعور بالخوف، ولذلك فإن أي خلل او تشوه فيها قد يسبب بعض الاضطرابات النفسية، مثل فوبيا الأماكن الضيقة .

أعراض فوبيا المناطق الضيقة

تختلف أعراض الاضطراب من شخص لآخر حسب نوع وشدة الفوبيا وقوة المؤثر، فتبدأ الأعراض بتوتر خفيف ويمكن أن تصل إلى نوبة ذعر شديدة أو الخوف من الموت، وإليك أهم الأعراض:

  • التعرق الشديد .
  • الرجفة .
  • الصداع والدوخة .
  • زيادة معدل ضربات القلب .
  • الشعور بضيق وصعوبة في التنفس .
  • الشعور بالقشعريرة .
  • ضيق في الصدر .
  • الشعور بالتعب والإغماء .
  • الإحساس بالاختناق .
  • الشعور بتوتر وارتباك .
  • خدر .
  • صداع في الرأس .
  • الشعور بالغثيان والرغبة في دخول الحمام .
  • جفاف الفم .
  • الخوف الشديد، وفقدان السيطرة على المشاعر .
  • الخوف من الموت وهناك ما يعرف وسواس الموت .

مقالات ذات صلة هامة

أشهر انواع الفوبيا وطرق العلاج 

ما الأماكن التي تسبب نوبة هلع لمريض فوبيا المناطق الضيقة؟

على الرغم من أعراض الاضطراب تتشابه إلا أنه تختلف الأماكن التي يمكن أن تسبب نوبة الهلع من مريض لآخر، و هذا الاختلاف يرجع إلى طريقة إدراك الفرد للمساحة عامة والمساحة الشخصية الخاصة به، وإليك أهم الأماكن التي قد تسبب لك نوبة هلع:

  • دورات المياه العامة .
  • غرف تبديل الملابس .
  • مغاسل السيارات .
  • الأبواب الدوارة .
  • الأماكن قليلة الارتفاع .
  • الكهوف .
  • الأنفاق .
  • المصاعد الكهربائية .
  • الأماكن المزدحمة مثل: المولات والأسواق .
  • جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي .
  • الأماكن التي لا تحتوي نوافذ، أو مخارج .

تشخيص فوبيا المناطق الضيقة

يقوم أخصائي الطب النفسي بتشخيص الاضطراب عن طريق توجيه بعض الأسئلة للمريض وفحص التاريخ الوراثي للعائلة، وأثناء الفحص يقوم الطبيب بالآتي:

  • يسأل المريض عن الأعراض التي يشعر بها أثناء النوبة ومسببات هذه الأعراض .
  • يحاول الطبيب تقييم مدى سوء الأعراض .
  • يسأل الطبيب أسئلة معينة لتحديد سبب الإصابة بالاضطراب .
  • يقوم الطبيب بتحديد مستوى الإصابة، لتحديد العلاج المناسب .

علاج فوبيا المناطق الضيقة 

بالرغم من صعوبة علاج فوبيا المناطق الضيقة، إلا أنه يوجد مجموعة متنوعة من الخيارات التي يمكن أن تساعد بنجاح في علاج فوبيا المناطق الضيقة، وهي كالآتي:

 العلاج بالتعرض

أو كما يدعى العلاج بالصدمة، وهو عبارة عن علاج يقوم على جعل المريض يواجه مخاوفه ويواجه المحفزات التي تسبب نوبة الهلع له، ويكون التعرض لها تدريجي وبإشراف الطبيب المعالج، فمثلًا: قد يقوم الطبيب بعرض صور لأماكن ضيقة أو يجعل المريض يتخيل نفسه هناك، أو يجعل المريض يدخل في أماكن ضيقة، ويُعد هذا العلاج من أشهر أنواع العلاج التي يتم استخدامها في التعامل مع الفوبيا واضطرابات القلق، وبعض الأمراض النفسية الأخرى، وذلك لنتائجه الإيجابية التي تظهر من الجلسة الأولى.

 العلاج السلوكي المعرفي

هو عبارة عن علاج يقوم على أساس تغيير أفكار المريض ونقلها من الخوف والقلق إلى حالة أكثر واقعية وعقلانية، أي يقوم الطبيب المختص بالعمل على تغيير وجهة نظر المريض حول الأماكن الضيقة وإخباره بأنها لا تهدد حياته ولا تشكل خطرًا عليه.

 العلاج بالاسترخاء والتأمل

هي من أفضل التقنيات التي يمكن من خلالها التعامل مع الأعراض والتحكم بها وضبطها والتقليل من حدة الأعراض بشكل عام، لأنها تساعد المريض على تجاوز مخاوفه.

العلاج بالأدوية

يمكن أن يصف الطبيب بعض الأدوية، مثل: مضادات الاكتئاب أو القلق وغيرها، وهي تعمل على ضبط الأعراض النفسية منها والجسدية، أي أنها تعمل على الحد من مشاعر الخوف والقلق والذعر لدى المريض، وبالتالي تحسين أعراض الاضطراب، ولكن لا تستخدم هذه الأدوية كبديل عن العلاجات الأخرى، بل تستخدم إلى جانبها للمساعدة في تقليل حدة الأعراض.

 التعامل مع الأعراض

إلى جانب العلاجات الأخرى للاضطراب فإنه يمكن التعامل مع الأعراض التي تظهر أثناء النوبة والتحكم بها من خلالها تقنيات يخبرك بها طبيبك، مثل عمل مساج لعضلاتك في حال شعرت ببداية نوبة الهلع.

كيف يمكن التغلب على نوبة الفوبيا ؟ 

علاج فوبيا المناطق الضيقة ففي الغالب يتجنب مرضى فوبيا الأماكن المغلقة التعرض للمواقف التي تثير مخاوفهم وتحفز النوبة لديهم، ولكن هذا ليس حلًا، فلابد وأنك ستتعرض يومًا لهذه النوبة، ولذلك إليك بعض الخطوات التي قد تساعدك في مواجهة خوفك أثناء النوبة:

  • لا تقاوم خوفك وقلقك أثناء النوبة، ولا تحاولإيقاف المشاعر السلبية التي تصيبك في هذا الوقت، لأن هذا قد يزيد قلقك وخوفك، لذلك حاول إخراج كل المشاعر السلبية التي بداخلك .
  • تنفس بعمق وبطء مع العد إلى ثلاثة في كل نفس .
  • ابق في مكانك أثناء نوبة الهلع .
  • ركز على شيء آمن مثل النظر إلى السماء، أو إلى الساعة أو إلى ملابسك .
  • أخبر نفسك أن خوفك وقلقك شيء مؤقتو سيزولان قريبًا .
  • تحد خوفك، وكرر لنفسك أن خوفك هذا غير منطقي .
  • طمأن نفسك أنك ستكون بخير، ولا شيء يهدد حياتك .
  • تخيل مكاًنا آخر أو لحظة تبعث السعادة والهدوء في نفسك، مثل البحر .

خاتمة الموضوع حول علاج فوبيا المناطق الضيقة

قد يكون علاج فوبيا المناطق الضيقة صعبًا لأنه يتطلب مواجهتك لمخاوفك، ولكن مع العلاج النفسي والسلوكي وتناول الأدوية، يمكنك التغلب عليه، والفرار من سجن هذا الاضطراب اللعين الذي يحبسك فيه , وعليك ألا تدع حياتك تسير في هذا الطريق واسع في طريق التعافي من خلال التواصل مع المختصين في المراكز العلاجية كي لا تفقد جزء من متع الحياة بسبب مخاوف وهمية .

المصادر

المصدر الأول 

المصدر الثاني 

المصدر الثالث 

المصدر الرابع 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.