تخطى إلى المحتوى

علاج نوبات الهلع بالقران

في هذا المقال سوف نتكلم عن الهلع و عن كيفية علاجه بالقران الكريم و سوف نستدل بالايات المحكمات في مقالنا و لكن بدايةً هل القران يتعارض مع الطب النفسي في علاج نوبات الهلع.

الاجابة بالطبع لا. بل ان القران الكريم قد يكون جزء أصيل متأصل في علاج بعض المرض النفسي بشكل عام.فالقران حدثنا علي الاخذ بالاسباب و الذهاب الي الطبيب قال تعالي  ( فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون ) .كي نعرض عليه الحالة الصحية و من ثم يقوم الطبيب بتشخيص المريض و يقوم بكتابة ما الدواء المناسب للحالة.

في البداية علينا أن نعرف ما هو الهلع و ما هي أسبابه و كيفية علاجه.

ما هو الهلع؟ 

 هي نوبة مفاجئة من الخوف الشديد الذي يؤدي إلى ردود فعل جسدية شديدة عندما لا يكون هناك خطر حقيقي أو سبب واضح. يمكن أن تكون نوبات الهلع مخيفة للغاية. عند حدوث نوبات الهلع، قد تعتقد أنك تفقد السيطرة، أو تصاب بنوبة قلبية، أو حتى تموت.

يعاني العديد من الأشخاص من نوبة  واحدة أو اثنتين فقط في حياتهم، وتختفي المشكلة، ربما عندما ينتهي الموقف المجهد. ولكن إذا كنت تعاني من نوبات هلع متكررة وغير متوقعة وقضيت فترات طويلة في خوف دائم من نوبة أخرى، فقد تكون مصابًا بحالة تسمى اضطراب الهلع.

على الرغم من أن هذه النوبات  في حد ذاتها ليست مهددة للحياة، إلا أنها يمكن أن تكون مخيفة وتؤثر بشكل كبير على نوعية حياتك. ولكن العلاج يمكن أن يكون فعالا جدا.

ما هي الأعراض التي قد تبدو علي مريض الهلع؟

تبدأ النوبات عادة فجأة، دون سابق إنذار. يمكن أن تصيبك في أي وقت — عندما تقود السيارة، أو في المركز التجاري، أو تبدو نائمًا، أو في منتصف اجتماع عمل. قد تصاب بنوبات الهلع من حين لآخر، أو قد تحدث بشكل متكرر.

لنوبات الهلع العديد من الاختلافات، لكن الأعراض عادة ما تصل إلى ذروتها خلال دقائق. قد تشعر بالتعب والإرهاق بعد أن تهدأ نوبة الهلع.

تتضمن نوبات الهلع عادةً بعضًا من هذه العلامات أو الأعراض:

  •  الشعور بالهلاك أو الخطر الوشيك
  • الخوف من فقدان السيطرة أو الموت
  • معدل ضربات القلب السريع والتعرق
  • يرتجف أو يهتز
  • ضيق في التنفس أو ضيق في الحلق
  • قشعريرة
  • الهبات الساخنة
  • غثيان
  • التشنج في البطن
  • ألم صدر
  • صداع
  • الدوخة أو الدوار أو الإغماء
  • الخدر أو الإحساس بالوخز
  • الشعور بعدم الواقعية أو الانفصال

 

أحد أسوأ الأمور المتعلقة بهذه النوبات هو الخوف الشديد من تعرضك لنوبة أخرى. قد تخشى التعرض لنوبات الهلع لدرجة أنك تتجنب مواقف معينة قد تحدث فيها.

متى ترى الطبيب؟

إذا كانت لديك أعراض ، فاطلب المساعدة الطبية في أقرب وقت ممكن. رغم أن نوبات الهلع غير مريحة للغاية، إلا أنها ليست خطيرة. لكن من الصعب إدارة نوبات الهلع بنفسك، وقد تتفاقم دون علاج.
يمكن أن تشبه أعراض نوبة الهلع أيضًا أعراض مشاكل صحية خطيرة أخرى، مثل النوبة القلبية، لذلك من المهم أن يتم تقييمك من قبل مقدم الرعاية الأولية الخاص بك إذا لم تكن متأكدًا من سبب الأعراض.

هل يمكن علاج الهلع بالقران دون طبيب؟

هناك الكثير من الأدلة في هذا القسم ، قال تعالي وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا (82) ولكن للحصول على الشفاء في القرآن ، يجب أن يوقن الشخص المريض انه سوف يشفي  به و الشخص الراقي يوقن بالله أن الشفاء من عند الله، إذا كان الشخص الراقي لديه اعتقاد جيد ، كان من أكبر الأشياء التي ستساعد في الشفاء. لا يمكننا التكرم بتقديم أولئك الذين يستطيعون فعل مثل هذه الأشياء ، ولكن الصالحين كثيرون .

لكن دوعونا نوضح أن الذهاب الي طبيب نفسي أمر ضروري, و هام للغالية لانه أحياناً يحتاج المريض الي أدوية و عقارقين كيمائية يحتاجها الجسم لعمل توازن في كيمائي في جسم المريض .فالتالي الطبيب أولي ان تذهب اليه.

هل هناك تعارض بين العلاج بالقران و العلاج في مصحة نفسية؟

لا يوجد تعارض ابداً. حيث ان حثنا القران الكريم  و السنة المحمدية علي الاخذ بالاسباب حيث قال تعالي فأتبع سببا ( 85 ). وقد حثنا النبي صلي الله عليه و سلم أن علي التوكل علي الله و من  من أهم عناصر التوكل علي الله هو الاخذ بأسباب الشفاء. و من أهم أسباب الشفاء  هو الذهاب الي طبيب متخصص. فهو أيضا رحمة من الله للمرضي.كي يوصف و يشخص الحالة و يكتب لها البرنامج العلاجي المناسب لها.

 

هل هناك نصيحة في حالة الاصابة بالهلع؟

إذا كنت تعاني من نوبة الهلع، فيمكنك إدارة الأعراض في الوقت الحالي باستخدام إستراتيجيات مثل التنفس العميق وتمارين اليقظة الذهنية واسترخاء العضلات والمزيد. قد يساعد العمل مع المعالج في منع نوبات الهلع في المستقبل.

اولاً: التنفس العميق

في حين أن فرط التنفس هو أحد أعراض نوبات الذعر التي يمكن أن تزيد من الخوف، فإن التنفس العميق يمكن أن يقلل من أعراض الذعر أثناء النوبة.

في دراسة ، الذي تم نشرها في عام 2017، انضم 40 شخصًا  إلى مجموعة علاجية تتضمن التنفس العميق أو التنفس البطني أو مجموعة مراقبة. وبعد 20 جلسة تدريب مكثفة، شهد أولئك الذين مارسوا التنفس العميق تحسنا في مستويات انتباههم وسلامتهم العاطفية.

حاول التركيز على أخذ نفس عميق من خلال أنفك، والشعور بالهواء يملأ صدرك وبطنك ببطء. ثم قم بالزفير ببطء من خلال فمك واشعر بالهواء يغادر جسمك. قم بالشهيق من خلال أنفك مع العد حتى 4، ثم احبسه لمدة ثانية واحدة، ثم قم بالزفير من خلال أنفك مع العد حتى 4:

ثانياً:ممارسة اليقظة الذهنية(ادراك الموقف)

يمكن أن يساعدك اليقظة الذهنية على ترسيخك في واقع ما حولك. نظرًا لأن نوبات الهلع يمكن أن تسبب شعورًا بالانفصال أو الانفصال عن الواقع، فقد يؤدي ذلك إلى مكافحة نوبة الهلع عند اقترابها أو حدوثها بالفعل.

فوائد ادراكك للموقف:-

  • تركيز انتباهك على الحاضر
  • التعرف على الحالة العاطفية التي أنت فيها
  • التأمل لتقليل التوتر ومساعدتك على الاسترخاء

 

 في النهاية اريد أن نوضح ان سواء العلاج بالقران او العلاج في الطبيب لا يتعارضان مع بعض و قد يكونوا مكملان لبعضهم.

 

 

 

 

 

arArabic