تخطى إلى المحتوى

فوائد الخمر النفسية/ أكذوبة متفشية!

فوائد الخمر النفسية

ما فوائد الخمر النفسية ؟ ربما يكون هذا السؤال غريب على مسامعنا، فصناعة الخمور صناعة قديمة منذ بداية التاريخ، وفي الفترة الأخيرة قام العديد من الأشخاص بالترويج للخمور على أن لها فوائد نفسية وجسدية، فهل يوجد فعلا فوائد نفسية للخمر ؟ وما أضرار الخمر على الجسم؟ وما أضرار الخمر النفسية؟ وما فوائد الخمر النفسية؟ نتعرف على إجابة كل هذه الأسئلة وأكثر في هذا المقال فتابع معنا.

في حقيقة الأمر هناك الكثير من الأكاذيب التي لا زال يروج لها ويحاولون التقنين لتعاطي الخمور , كما هناك العديد من محاولات تقنين لتعاطي الحشيش والبانجو في العديد من الدول , ولكن أني لهم خداع قطاع عريض يعي حقيقة ما يروجون ولكن علينا أن نعي الحروب التي تشن علي شبابنا وايقاعهم في فخ الإدمان والتعاطي .

فوائد الخمر للجنس  وتسليط الضوء علي فوائد الويسكي للرجال بل وصل الأمر إلي الحديث عن فوائد الويسكي للنساءما هي إلا وهم كبير في سبيل الحصول علي النشوة الجنسية المنشودة ولكن نهاية المطاف علينا أن نعي بأن الخمر تؤدي إلي تدمير الصحة الجنسية بمرور الوقت , فما هي إلا لحظات من النشوة وسنوات من الدمار والضياع وهي حقيقة الخمر والجنس , فما هو إلا كالسم في العسل .

كثيراً ما يتم الترويج والحديث عن فوائد الخمر النفسية بالإضافة إلي فكرة فوائد الويسكي للقولون و فوائد الكحول للاكتئاب فما هي إلا أوهام كثيراً ما نسمعها خاصة في تلك الأيام .

ما هو الخمر؟ فوائد الخمر النفسية 

الخمر هو مشروب يتم صنعه عندما توضع الأطعمة التي تحتوي على السكر في وسط لا هوائي، مما يجعل فطر الخميرة يقوم  بتكسير الجلوكوز الموجود في هذه الأطعمة وإنتاج مادة الإيثانول أو (الكحول الإيثيلي) وهو مادة كيميائية عضوية تنتج من تكسير الجلوكوز لا هوائيًا، وهو المكون الرئيس في صناعة الخمور، وتستخدم العديد من الأطعمة في صناعة الخمور، ومن أشهر تلك الأطعمة، العنب، التمر، التفاح، الزبيب، الذرة، العسل، حبوب الشعير.

تؤثر الخمور على الجسم والجهاز العصبي المركزي بشكل كبير، ويكون التأثير على حسب نسبة الخمور في الدم؛ إذ إنه كلما زادت نسبة الخمر في الدم، زادت قوة تأثيره في الخلايا العصبية في الجسم وبالتالي وظائف الدماغ، فيمكن للجرعات المتوسطة والقليلة من الخمر أن تحفز الخلايا العصبية في الدماغ مما يسبب الشعور بالنشوة والسعادة، وربما الشعور بالنعاس ولكن هذا الشعور يكون لوقت قصير، إذ قد يؤدي تناول الجرعات العالية جدًا من الخمور إلى تثبيط الجهاز العصبي، مما يؤدي إلى حدوث إغماء أو غيبوبة، وقد يصل الأمر إلى الوفاة!  

قد يهمك:أعراض إدمان الخمر

أعراض شرب الخمر/ فوائد الخمر النفسية 

تظهر أعراض شرب الخمر على المتعاطي، وتعتمد على مدى الاعتماد الجسماني والنفسي عليه وتختلف ظهور أعراض شرب الخمر من شخص لآخر وذلك تبعًا للعديد من العوامل مثل العمر والوزن والجنس وكمية الشرب، وتكون تلك أعراض شرب الخمر كالآتي:

  • ثقل اللسان، وصعوبة وتلعثم في الكلام.
  • تسارع ضربات القلب.
  • حدوث خلل في ضغط الدم.
  • اضطرابات في الحالة المزاجية.
  • ضعف وتشوش الرؤية.
  • الشعور بالدوار.
  • الشعور بصعوبة في التركيز والإدراك والفهم.
  • فقدان القدرة على التفكير او السيطرة على الأمور.
  • حدوث إغماء.
  • حدوث اضطرابات في المعدة مثل الإسهال أو الإمساك.
  • عدم تذكر ما حدث بعد الاستيقاظ من السكر.

قد يهمك:إبطال مفعول الخمر في الجسم

أضرار الخمر على جسم الإنسان/ فوائد الخمر النفسية 

الخمر هو أحد أسلحة الدمار الشامل الخطيرة، والتي قد تسبب تدمير جسم الشخص المتعاطي وأسرته، ويؤثر الخمر على جميع أعضاء الجسم، ويسبب العديد من الأضرار، وإليك بعض هذه الأضرار:

حدوث الإدمان

يؤدي تعاطي الخمر لفترات طويلة إلى حدوث اعتماد جسدي ونفسي عليه واعتماد مراكز المخ عليه وبالتالي عدم القدرة على التوقف عن تعاطيه وحدوث إدمان له، وظهور أعراض انسحابية للخمر كلما حاول الشخص المتعاطي التوقف.

 

التأثير على الجهاز الهضمي

إذ يؤثر الخمر على مسار الجهاز الهضمي، وقد يسبب حدوث أمراض التهابات المريء والمعدة ونزيف المعدة وتليف الكبد والتهاب البنكرياس، وقد يمنع الخمر امتصاص المعادن والفيتامينات الأساسية في الجسم، مما قد يسبب سوء تغذية، وقد يتطور الأمر إلى الإصابة بسرطان المعدة والحنجرة، والبنكرياس والمرئ.

 

التعرض لإصابات وحوادث

 إذ إن شرب الخمر يجعل الشخص في حالة سكر ويجعله غير واع لأفعاله، ويفقد تركيزة والقدرة على التفكير مما قد يعرضه للإصابات.

 

ارتفاع شحوم الدم

إذ يزيد شرب الخمر من زيادة الدهون الثلاثية في الدم.

 

ارتفاع ضغط الدم 

قد يسبب كثرة شرب الخمور إلى ارتفاع ضغط الدم لشخص غير مصاب بارتفاع ضغط الدم، أو يزيد من ارتفاع ضغط الدم لشخص مصاب.

 

الإصابة بجلطة في القلب

يمكن أن يؤدي الإفراط في شرب الخمر إلى ارتفاع ضغط الدم وحدوث جلطات بالقلب. 

 

الإصابة بالضعف الجنسي

قد يسبب الإفراط في تعاطي الخمر إلى تثبيط الرغبة الجنسية، كما قد يسبب ضعف انتصاب مما يسبب الإصابة بالضعف الجنسي.

 

الإصابة بالأرق

إذ ينشط الخمر الجهاز العصبي في الجسم مما قد يزيد من الأرق سوءًا.

 

الصداع والقيء

بعد تناول الخمر يقوم الجسم بتفكيكه للتخلص منه، ويوجد بعض المواد التي تقلل من سرعة الجسم في تكسير الكحول، مما قد يسبب الشعور بصداع ورغبة في القيء.

 

الإصابة بقرحة المعدة

إذ يسبب شرب الخمر حدوث حرقة في المعدة بشكل مستمر مما قد يسبب الإصابة بقرحة المعدة.

 

الإصابة بأمراض الكبد

إذ قد يسبب شرب الخمر التفاعل مع عدد من الأدوية التي يمكن أن تضر الكبد، وقد يسبب العديد من الأمراض في الكبد، وقد يزيد من خطر الإصابة بتلف الكبد.

 

الإصابة بالعصبية والهياج

يضر شرب الخمر الجهاز العصبي بشكل كبير، ويسبب اضطرابات في الجهاز العصبي مما قد يسبب الإصابة بالعصبية والهياج، وهو ما ينعكس على علاقتك بأسرتك وعملك.

 

 حدوث تشوهات في الأجنة

شرب الخمر غير آمن أثناء الحمل إذ يمكن أن يسبب تشوهات خلقية وأضرار جسيمة للجنين، كما قد يزيد من زيادة خطر الإجهاض، وحدوث اضطرابات نمو وسلوك للطفل بعد الولادة، كما أنه غير آمن للشرب أثناء الرضاعة الطبيعية، فهو ينتقل إلى حليب الأم، وقد يتسبب في نمو غير طبيعي للمهارات العقلية للطفل.

 

الإصابة بالتسمم

قد يؤدي شرب كمية كبيرة من الخمر في المرة الواحدة إلى الإصابة بتسمم، مما يوقف مراكز التنفس في المخ بعد ظهور النشوة والإثارة والسلوك الاندفاعي، وتبدأ أعراض التسمم بالظهور.

 

قد يهمك:أهم أعراض انسحاب الخمر من الجسم | أسبابها | طرق تخفيفها

فوائد الخمر النفسية 

يدعي العديد من الأشخاص أنه يوجد فوائد للخمر على الجسم والعقل، ولكن أثبتت العديد من الدراسات أن هذا غير صحيح، لأن الخمور تؤثر على الدماغ تأثيرًا بالغًا وتسبب العديد من الأضرار النفسية، فهي تسبب أضرارا بالمخ مثل: عدم القدرة على إنتاج المواد الكيميائية الطبيعية في الدماغ بشكل منتظم، مثل الدوبامين والسيروتونين، مما قد يسبب العديد من الأمراض النفسية مثل:

  • الاكتئاب.
  • اضطرابات القلق.
  • التبلد وفقدان الإحساس.
  • الهلوسة والهذيان.
  • العصبية والعنف.
  • اضطرابات النوم.

 

كما أنه يسبب العديد من الأضرار الاجتماعية على الأسرة والمجتمع حوله، فقد يؤدي إدمان الخمر إلى حدوث العديد من المصاعب مثل:

  • الفصل من الوظيفة.
  • التشرد والضياع.
  • فقدان العائلة والأصدقاء.
  • العزلة والوحدة.
  • فقدان الثقة في الآخرين.
  • ارتكاب الجرائم.
  • العنف المنزلي.
  • السلوك العدواني والاندفاع.

 

ملحوظة: على الرغم من أن متعاطي الخمر، قد يشرب الخمر في الأساس كوسيلة للتخلص من ضغوطات الحياة، والمشاكل الاجتماعية إلا أن هذه الآثار تزول في وقت قصير وتتحول إلى قلق وحزن وعدوانية واكتئاب، فلا تتناول الخمر أبدًا.

أضرار الخمر النفسية 

كما ذكرنا يروج العديد من الأشخاص لفوائد الخمر النفسية، وما هي إلا أكذوبة متفشية، إذ يوجد العديد من الأضرار الخمر النفسية التي لا يمكن مقارنتها بفوائد الخمر النفسية، ومن هذه الأضرار:

 

التغيرات العاطفية وتقلبات المزاج

يؤثر الخمر على مخ الإنسان بشكل كبير، إذ يسبب حدوث اختلال في كيمياء الدماغ مما يؤثر على سلوك وأفكار ومشاعر وعواطف الشخص المتعاطي، وتظهر العديد من التغيرات العاطفية والمزاجية عليه.

 

حدوث اضطرابات في الحركة

تسبب أضرار الخمر على العقل ومراكز الحركة في الدماغ فتظهر على الشخص المتعاطي والمدمن للخمر اضطرابات في الحركة وعدم التوازن وأحيانا قد يسقط الشخص أرضا ويفقد القدرة على الحركة تماما.

 

حدوث خلل في الاتزان

يؤثر الخمر على العقل مما يسبب اضطرابات في الحركة، وبالتالي يسبب صعوبة في المشي وعدم القدرة على الحركة في اتزان.

 

 ردود الفعل البطيء

يؤثر الخمر على مراكز الإدراك في الدماغ، ويسبب بطء في ردة فعل المتعاطي للخمر، بل قد لا يستجيب الشخص لأي فعل تماما نتيجة حالة السكر التي يكون عليها.

 

التلعثم في الكلام

يؤثر الخمر على مراكز الكلام في المخ، ولذلك يخرج الكلام من فم المتعاطي غير مفهوم وليس له علاقة بالحوار، ويتحدث بأمور لا علاقة لها ببعضها البعض.

 

الاندفاع والميل للسلوك العدواني

إذ يؤثر الخمر على العقل ويسبب اندفاع وعدم قدرة الشخص على تنظيم سلوكه، مما يسبب خلل في قدرة الشخص على التحكم في عواطفه وسلوكه.

 

صعوبات التذكر

يؤثر الخمر بشكل كبير على العقل والعمليات المعرفية المختلفة، إذ يؤثر شرب الخمر على عمليات التذكر في الدماغ، وقد يصاب الشخص بفقدان للذاكرة لفترات وأحداث كاملة من حياته.

 

فقدان الوعي

يحدث إغماء أو فقدان وعي لأغلب متعاطي الخمور، إذ يؤدي التناول السريع والمتتالي للخمور إلى ارتفاع مستويات الخمر في الدم، مما يؤدي إلى الإغماء وفقدان الوعي.

 

الحد من نمو الدماغ

قد يسبب تعاطي الخمر في سن المراهقة إلى حدوث حد من نمو الدماغ، وقد يعاني المراهق من صعوبات في التعلم وصعوبات في التذكر والمعرفة.

 

تدمير الخلايا العصبية

قد يسبب الخمر تدمير الخلايا العصبية النامية في مرحلة البلوغ ويمنع نمو خلايا عصبية جديدة، مما يسبب أضرار بالغة.

 

 تلف الذاكرة

يؤثر الخمر على العقل وقد يسبب تلف  لمنطقة التذكر في الدماغ، وبالتالي قد يسبب الإدمان على الخمور إلى حدوث تلف للذاكرة وعدم القدرة على التذكر.

 

الإصابة بالذهان 

يسبب الإدمان الشديد على شرب الخمر الإصابة بالذهان.

 

الإصابة بالخرف

يؤثر الخمر على العقل على المدى الطويل، وقد يسبب تلف في المخ وهو عضو غير قابل للإصلاح مما يسبب فقدان للقدرات العقلية والمعرفية، مما يسبب الخرف.

 

الانتحار

يسبب تعاطي الخمر العديد من المشكلات النفسية والاضطرابات العاطفية مثل الاكتئاب والقلق التي قد تدفع المدمن إلى التفكير في الانتحار .

 

قد يهمك:علاج ادمان الخمر في الكويت

الخلاصة حول موضوع فوائد الخمر النفسية أكذوبة متفشية 

وبعد ما وضحنا في هذا المقال عن فوائد الخمر النفسية أنه لا يوجد فوائد تذكر للخمور وفكرة فوائد الخمر للجنس وفوائد الويسكي للرجال أو فوائد الخمر للبشرة ما هي إلا ترويجات لا حقيقة لها ولكن من أجل جذب الشباب إلي عالم الإدمان وطريق التعاطي .

ومهما كان الحديث عن فوائد الكحول والخمور , ستبقى أضرار الخمر النفسية أكبر وأكثر دمارًا للجسم، وفي النهاية لك الاختيار، ولكن ينبغي أن تضع في اعتبارك دينك الذي من الضروري أن يتحكم في سلوكك وتصرفاتك، فقد حرم الله -سبحانه وتعالى- تناول أو تعاطي أو شرب أي مادة تذهب العقل أو تسبب السكر والثمل، لذلك فهي محرمة حتى لو وجدت بها فوائد، لأن الإنسان مُميز بنعمة العقل التي ينبغي أن يحافظ عليها، وأي تخدير لنعمة العقل ما هي إلا جريمة، سيحاسبك الله عليها , وبالطبع تلك جريمة يروج لها .

 

المصادر

المصدر الأول

المصدر الثاني

المصدر الثالث

المصدر الرابع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.