مراكز علاج الادمان في قطر

مراكز علاج الادمان في قطر

مراكز علاج الادمان في قطر

لقد زادت في الأونة الأخيرة البحث عن مراكز علاج الادمان في قطر , في ظل تفشي المخدرات وانتشار تلك السموم من المخدرات, وفي واقع الأمر لم يقتصر التعاطي والادمان في قطر علي الشباب فحسب بل إن شباك هذه السموم ومصائد تلك الفخوخ قد طالت الفيتات وغرر بهن في طريق الادمان .

بل حين ننظر إلي تلك الظاهرة السلبية نري أن العالم العربي أصبح يعاني من تفشي تلك السموم من المخدرات ,والمشكلة الكبري أن أكثر من يقع في فخ الادمان هم من جملة الشباب والمراهقين وهم أسهل من يغرر به في طريق التعاطي وعالم الادمان , ومن هنا تأتي أهمية المراكز العلاجية لمساعدة الاشخاص المدمنين في التخلص من معاناتهم التي يعيشون فيها .

دور مصحات علاج الادمان

لا شك أن انتشار الادمان والمخدرات بين الأشخاص والافراد في المجمتع أصبح ظاهرة جلية وواضحة للجميع , فالأمر لا يحتاج إلي مزيد بيان , والاحصائيات والأرقام خير شاهد وأكبر دليل علي تفشي الادمان بين أفراد المجتمع القطري والعربي بشكل عام .

ومن هنا فعلينا أن نعي بأن الخلاص من تلك الظاهرة لن يكون إلا من خلال السعي في طريق العلاج والوقاية معاً , فالادمان طريق وعر يتسبب في دمار الشخص والاسرة والمجتمع ككل .

ومن هنا علينا ان نتخذ كافة الطرق الوقائية للعمل علي خلق مجتمع خال من الادمان والبدء في طريق علاج مدمني المخدرات , وإن لم يكن هناك الإمكانية لمساعدة الأشخاص من خلال مصحات علاج الادمان في قطر فإن السفر للخارج هو الطريق الأمثل للتعافي وعلاج المدمن .

تعمل مراكز علاج الادمان علي مساعدة الشخص في تغير السلوكيات الادمانية وتصحيح الأفكار السلبية , كما تساعده في العمل علي الاندماج مرة أخري في المجتمع , ومن هنا تعد مراكز علاج الادمان هي السفينة التي يعبر بها المدمن من شاطيء الظلام والدمار إلي عالم النور .

ومن هنا فإن فكرة علاج الادمان في المنزل ليست الفكرة السديدة علي الاطلاق بل هي طريق سريع للانتكاس والعودة إلي تعاطي المخدرات من قريب .

ما هي مدة علاج الادمان من المخدرات ؟

أما عن المدة التي يحتاجها المدمن للتخلص من الادمان علي المخدرات فهي تختلف من شخص لآخر , ولكنها تشغل بال قطاع عريض من الأسر التي لديها شخص مدمن .

وتتوقف مدة علاج الادمان علي العديد من العوامل منها مدة التعاطي ونوعية المخدرات وكمية التعاطي ولكن تتراوح مدة علاج الادمان ما بين 4 اشهر الي 6 اشهر من أجل الوصول بالمريض الي اقصي درجات التعافي والعمل علي اعادته الي ممارسة حياته بشكل طبيعي بعيدأ عن طريق الادمان من المخدرات .

وعلي المريض ألا يجعل همه انهاء رحلة العلاج والتعافي والانتهاء من طريق العلاج ,  بل عليه أن يجعل نصب عينه كيفية الوصول إلي مرحلة تعافي والتخلص من شراك الإدمان والقدرة علي العودة إلي حياته بشكل طبيعي بدون التفكير في المخدرات  .

من العوامل التي تؤثر علي رحلة علاج الادمان مدة التعاطي والحالة الصحية للمريض ومدي الاستجابة العلاجية ونوعية المخدرات ولكن مع الارادة والرغبة في التعافي فإننا نصل به بإذن الله إلي اقصي درجات التعافي .

مراكز علاج الادمان في مصر

الحديث عن افضل مراكز علاج الادمان في مصر في ظل الندرة الكبيرة الحاصلة في مراكز علاج الادمان والمصحات العلاجية المتاحة في دولة قطر , والتي تفتقر إلي تلك الخدمات مع ارتفاع في اسعار علاج الادمان , ومن هنا كان البديل الأفضل والأسهل من خلال السفر للخارج حيث مصحات علاجية متخصصة ومؤهلة للتعامل مع مدمني المخدرات في مصر .

وتعد مصحة اختيار للطب النفسي وعلاج الادمان من أحسن مصحات علاج الادمان في مصر , وبالاضافة إلي كونها مصحة مرخصة من قبل الجهات المعنية فهي كذلك الأمر تضم خبراء متخصصين في علاج الادمان وعلاج الأمراض النفسية المصاحبة للادمان ولهم باع كبير في التعامل مع مختلف الحالات الادمانية .

ما هي مسميات مراكز إعادة التأهيل النفسي والسلوكي للمدمن ؟

هناك العديد من المسميات التي تطلق علي مراكز علاج الادمان بالتأهيل النفسي , فلكل بلد اسم معبر عما تقوم به تلك المراكز من أعمال وخدمات , ولكن بالرغم من اختلاف الأسماء ولكن المهام واحدة .

يطلق علي مصحات علاج الادمان مراكز إعادة تأهيل مدمني المخدرات , وبيوت إعادة التأهيل , وبيت علاج ادمان , وبيوت منتصف الطريق الهاف واي , ومراكز التأهيل النفسي والسلوكي للمدمن , وبيت علاج ادمان منتصف الطريق .

ما هي فوائد ومميزات مراكز التأهيل النفسي للمدمن ؟

هناك العديد من المميزات والفوائد التي يتم التحصل عليها من خلال مراكز علاج الادمان والتي تتمثل فيما يلي  :-

1-العمل علي تطوير الفهم الأفضل من الأشخاص الآخرين والحصول علي خبراتهم .

2-التعامل مع مشاكل الحياة بعيداً عن تلك الضغوطات الخارجية والتفكير بحالة من الاسترخاء في ظل مشاركة العديد ممن لديهم الخبرة .

3-العمل علي توفير الدعم والارشاد النفسي بصورة مباشرة وبشكل يومي لتعليم المدمن أو مريض الإدمان كيفية مواجهة الحياة اليومية بدون تعاطي , ومن أهم ما يكون في المراكز العلاجية لليوم فقط فلا تنظر للغد ولا تلتفت للماضي لو كان يؤذيك .

4-تلك البيئات العلاجية تتمتع بالقدرة الكبيرة من التنظيم للعمل علي غرس السلوكيات الجديدة داخل الفرد .

5-تحمل المسؤلية الخاصة كأحد أكبر التحديات للشخص , والخبرات التي يكتسبها داخل البيئة العلاجية .

6-المشاركة والفاعلية في المجتمع العلاجي في تلك الأنشطة والحياة اليومية , والعمل علي خلق روح من الإجتماعية والمشاركة التي يحتاجها الشخص المدمن للانفتاح علي العالم الخارجي .

7-التركيز علي العيش والواقع بدلاً من الالتفات إلي التعامل مع أعراض المرض .

8-تعلم كيفية الالتزام والاتيان بالشروط في تلك المجتمعات , فقد تكون تجربة جديدة ومفيدة للمدمن لتعلم الالتزام بقواعد محددة والعيش وفق الشروط الصحية .

كيفية إعادة تأهيل الذات في المراكز العلاجية ؟

الحديث عن مراكز علاج الادمان يجعلنا نتعرض إلي كيفية إعادة تأهيل الذات خلال فترة الإدمان , والتعرف علي الكثير من المتغيرات النفسية والعصبية التي تؤثر بشكل أساسي علي شخصية الفرد متمثلة فيما يلي :-

1-تعتبر عملية إعادة التأهيل النفسي العصبي للمتعافي في مراكز علاج الادمان و هاف واي لعلاج الادمان من النقاط الهامة التي يجب التركيز عليها في رحلة التعافي , حيث لا يقتصر الدور علي مرحلة سحب السموم من الجسم وعلاج أعراض الانسحاب .

2-دور التاهيل النفسي وتأهيل الذات هو عملية إعادة المهارات المعرفية والسلوكية التي تعرض لها مدمن المخدرات وفقدها بسبب الأمراض الدماغية التي قد حدثت له أثناء تلك الفترة .

3-أثناء عملية إعادة التأهيل السلوكي والنفسي والتي تتم من خلال المختصين فيها يخضع الأشخاص إلي اختيار ذكاء بسيطة  ,حيث يستطيع الطبيب منها استنباط القدرات المعرفية للشخص ومدي حب الذات ومن ثم العمل علي استعادتها بصورة تدريجية سواء تعلقت تلك القدرات بالذاكرة أو غيرها من تلك الوظائف التنفيذية التي يقوم بها الدماغ .

4-التأهيل النفسي من شأنه العمل علي إصلاح وتقويم الاضطرابات النفسية مثل العمل علي إعادة تأهيل الأمراض النفسية مثل الاكتئاب والتوتر المزمن والوسواس القهري , مع العمل علي إعادة تأهيل الشخص المريض من الاضطرابات النفسية مثل سوء التربية كالنرجسية أو اضطراب الاعتماد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *