مفعول مخدر الشادو وأعراضه

مفعول مخدر الشادو وأعراضه

مخدر الشادو أو ما يعرف بشكل واسع باسم مخدر الكريستال ميث هو واحد من المخدرات المصنعة التي احتلت مكانة كبيرة منذ ظهورها أول مرة وحتى الآن بسبب قدرتها الإدمانية الكبيرة، والتي تعزى إلى كونها مادة مصنعة بشكل أساسي من الكيتامين المخدر، الجدير بالذكر أن تعاطي المواد المخدرة المصنعة والشادو على وجه الخصوص يتسبب مع الوقت في الوقوع في الإدمان، وظهور أعراض على الفرد تجعله غير قادر على الاستمرار في حياته بشكل طبيعي، وهو ما يعقبه ظهور أضرار المخدر التي قد تسبب الوفاة في حالة زيادة الجرعة أو الاستمرار في التعاطي لفترة طويلة، ولهذا تحرص الدولة على شن العديد من حملات التوعية بمساعدة العديد من المراكز الطبية المتخصصة في علاج الإدمان على رأسها مركز اختيار لعلاج الإدمان والطب النفسي، والذي يقدم لكم خلال سطور هذا المقال مفعول مخدر الشادو وأعراضه وطرق العلاج الفعالة للقضاء على الإدمان.

ما هو مخدر الشادو؟

الشادو، الشبو أو الكريستال ميث جميعها أسماء يتم تداولها للمخدر الكيميائي المصنع الكريستال الأبيض الذي يعرف بهذا الاسم بسبب شكله البلوري الشفاف.

يصنع هذا المخدر من مادة الميثامفيتامين، وهي مادة مخدرة تدخل في العديد من أنواع المخدرات السامة والتي تعرف بقدرتها الإدمانية العالية والفتاكة، والتي تسبب أعراض إدمانية نفسية وجسدية في وقت قصير بعد التعاطي مثل الهلوسة وغيرها من الأعراض الأخرى.

وبسبب هذه الأعراض الفتاكة والأضرار المختلفة لهذا المخدر فإنه يدرج ضمن جدول المخدرات التي يجرم تداولها وتعاطيها، وعلى الرغم من القوانين الصارمة الموضوعة من قبل الدولة حول هذا النوع من المخدرات، إلا أنها مازالت موجودة وبقوة في الشوارع وبين المدمنين.

مفعول مخدر الشادو وأعراضه

تعاطي مخدر الشادو يتسبب في تقليل امتصاص الدوبامين وزيادة إفرازه من خلايا المخ، مما يزيد تراكمه في الدماغ مسبب الشعور بالنشوة والسعادة، وعلى المدى البعيد يزيد تراكم الدوبامين مما يؤثر على الوظائف الحركية والإدراكية بشكل واضح.

الجدير بالذكر أن التوقف عن تعاطي المخدر لا يساعد على اختفاء هذه الأعراض على الفور فبعض هذه الآثار تظل مع الفرد طوال حياته، والبعض الآخر يتمكن من التخلص منها بعد فترة قد تصل إلى سنة أو أكثر.

إلى جانب ذلك فإن تعاطي هذه المادة المخدرة تتسبب في ظهور العديد من الأعراض وتستمر هذه الأعراض في الظهور طوال فترة التعاطي، وتشمل الآتي:

  • الشعور المستمر بالكآبة.
  • اضطراب في النوم والإصابة بالأرق.
  • زيادة ارتفاع ضغط الدم بشكل غير طبيعي، وذلك بسبب تعاطي جرعة زائدة وهو ما يزيد من احتمالية الوفاة.
  • الإصابة بالربو.
  • الدخول في غيبوبة.
  • الإصابة بالشلل المؤقت، والذي يحتاج إلى تدخل طبي على الفور وذلك لكيلا يترك أثر بالغ على الفرد طول حياته.
  • الإصابة بالتسمم في حالة زيادة الجرعة.
  • الشعور بالدوار، وعدم اتزان المشي.
  • قشعريرة في الأطراف.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • الكسل والخمول طوال الوقت.

كيفية التخلص من أعراض الشادو

يتسبب مخدر الشادو أو المعروف باسم الكريستال ميث بالعديد من الأعراض التي مع تطورها وطول فترة التعاطي تتسبب في ظهور آثار دائمة على الفرد، وهو ما يدفع الكثير من الراغبين في التعافي من هذا السم القاتل إلى طرح أسئلة حول الآلية التي تساعد على التخلص من أعراض الشادو.

الجدير بالذكر أن التخلص من أعراض هذا المخدر لا تتوقف على الامتناع عن تعطيه مرة أخرى وذلك بسبب خطورة هذه الأعراض، ولهذا من الضروري أن يطلب المدمن المساعدة الطبية والتوجه إلى مركز علاج إدمان متخصص، يخضع المدمن من خلاله للكشف الطبي الذي يحدد مدى الضرر النفسي والجسدي الذي يعانيه مدمن الشادو ، ومن خلال هذا الكشف يتم تلقي العلاج المناسب.

ويأتي ذلك إلى جانب جلسات العلاج النفسي والتعديل السلوكي، والذي يحدث من خلال جلسات فردية وجماعية لتقليص الضرر النفسي والتخلص منه بالتدريج.

إبطال مفعول الكريستال ميث

يلجأ الكثير من المدمنين إلى الأعشاب الطبية أو بعض الأدوية المخدرة رغبة في إبطال مفعول الكريستال ميث قبل الخضوع لتحليل الكشف عن المخدرات أو لغيره من الأسباب.

وعلى الرغم من تنوع الطرق والأساليب التي يتبعها المدمنين من تناول أعشاب طبيعية أو التوجه إلى غش تحليل المخدرات فإن التوقف عن تعاطي المخدر، وطلب المساعدة الطبية هو الحل الأمثل إبطال مفعول الكريستال ميث من الجسم.

حيث يساعد مركز اختيار لعلاج الإدمان والطب النفسي في توفير أفضل البرامج العلاجية التي تساعد على إبطال مفعول المخدر والوصول إلى التعافي التام دون أي مضاعفات قد تسببها الطرق الغير علمية التي يتم تطبيقها بعيدًا عن إشراف الطبيب.

الفرق بين الهيروين والشبو

يقع الكثير من الأشخاص في حيرة كبيرة عند التفرقة بين الشبو والهيروين على الرغم من وجود العديد من الاختلافات بين هذه المواد المخدرة على رأسها نوع المادة الفعالة الموجودة من المخدر وتأثيره على الفرد.

حيث يعد الهيروين من مشتقات المورفين مما يؤدي إلى تثبيط الجهاز العصبي فور وصوله إلى المستقبلات العصبية، أما بالنسبة إلى الشبو أو الشادو والمعروف بالكريستال ميث فإنه مشتق من الميثامفيتامين، وهي مادة تزيد من إفراز الدوبامين في المخ، وهو ما يؤدي إلى زيادة النشاط والشعور بالقوة، وذلك لأن هذه المادة تدخل في العديد من العمليات الحيوية على رأسها الأنشطة الحركية والوظائف الإدراكية.

ويكون التشابه بين هاتين المادتين في إمكانية تحويل بلورات الكريستال إلى بودرة لونها أبيض يتم تعاطيها عن طريق الاستنشاق، وهو ما يتشابه بشكل بالغ مع الهيروين الذي يوجد في الغالب على هيئة مسحوق أبيض اللون.

طرق علاج إدمان الشادو الفعالة

التخلص من إدمان مادة الشادو المخدرة بطريقة فعالة يحتاج إلى التواصل مع أفضل مراكز علاج الإدمان في مصر والوطن العربي مركز اختيار لعلاج الإدمان والطب النفسي الذي يوفر أفضل الطرق الفعالة في العلاج، والتي أثبتت فاعليتها بالتجربة العملية وارتفاع نسب التعافي على مدار السنوات السابقة.

حيث يمر مريض الإدمان فور دخوله إلى المركز بالعديد من المراحل التي تساعده على التعافي وتؤهله إلى الرجوع إلى حياته الطبيعية مرة أخرى، وتشمل مراحل العلاج التي يمر بها مريض إدمان الشادو الآتي:

  • توقيع الكشف الطبي للتعرف على حالة المدمن النفسية والجسدية، وتحديد برنامج العلاج المناسب.
  • سحب السموم من الجسم دون ألم.
  • علاج الأعراض الانسحابية.
  • العلاج النفسي والتأهيل السلوكي.
  • التأهيل الاجتماعي.
  • المتابعة العلاجية بعد التعافي لضمان عدم حدوث الانتكاس، وتبدأ هذه المرحلة فور خروج المتعافي من مركز العلاج.

هل يمكن علاج الشادو في المنزل؟

الخوف من الخضوع لعلاج إدمان الشادو في مراكز متخصصة يؤدي إلى طرح العديد من التساؤلات أولها إمكانية علاج إدمان الشادو في المنزل.

الجدير بالذكر وعلى الرغم من التطور الطبي الكبير الحادث في مجال علاج الإدمان والطب النفسي، إلا أن الأطباء دائمًا ما ينصحون بضرورة تلقي علاج إدمان الشادو في المركز العلاج تحت الإشراف الطبي، ويرجع ذلك إلى مدى خطورة الأعراض الانسحابية التي يسببها هذا المخدر.

كما أن الابتعاد عن بيئة التعاطي تساعد وتسرع من الاستجابة للعلاج، وهذا ما أثبتته العديد من الحالات التي لم تتمكن من الاستمرار في العلاج المنزلي وعادت مرة أخرى إلى التعاطي.

التخلص من مفعول الشادو وأعراضه هو رغبة الكثير من المدمنين بعد أن مروا بتجربة تعاطي مخدر الميث الفتاك ولأجل الحصول على هذا الأمور من الضروري طلب المساعدة من دكتور علاج إدمان متخصص للسيطرة على أعراض المخدر وأضراره التي قد تصل إلى الوفاة.

موضوعات ذات صلة:

إبطال مفعول الخمر في الجسم

أعراض إدمان مخدر الهيدرو

مفعول الترامادول 225

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *