كيفية التعامل مع مريض جنون العظمة

كيفية التعامل مع مريض جنون العظمة

كيفية التعامل مع مريض جنون العظمة وما هي أفضل طرق العلاج التي يمكن اتباعها، حيث يعرف مريض جنون العظمة بشكه الدائم وارتيابه من كافة الأمور والأشخاص، ولهذا من الضروري التعرف على أفضل طريقة من شأنها أن تساعد على التعامل مع مريض اضطراب جنون العظمة.

 

كيفية تشخيص جنون العظمة ؟

أما عن أعراض جنون العظمة فهناك العديد من الأعراض التي يعاني منها مريض جنون العظمة، ومن بينها :-

1-الإجهاد المستمر  .

2- القلق مما يعتقده الآخرون  .

3- عدم الثقة بالآخرين وتلك الحالة منتشرة بشكل كبير بين من يعاني من مرض جنون العظمة وسمة بارزة في الاضطراب  .

4- الشعور بأن لا أحد يفهمه .

5-الشعور بالاضطهاد وأنه الضحية، حتى عندما لا يكون هناك تهديد فعلي فهو يعتقد وجود اضطهاد من قبيل الاشخاص المحيطين به بل إنه يشك في أقرب الأقربين وأنهم يحيكون له المصائد للتخلص منه .

6- الانعزال عن الآخرين .

7- اضطراب ثنائي القطب أو الاكتئاب الهوسي  ومن ثم نقوم بوجود علاقة قوية بين مرض جنون العظمة وبين غيره من الاضطرابات النفسية والذهانية .
ومن هنا علينا أن نسير في الطريق الصحيح للتشخيص وألا نعتمد علي تلك الأعراض والتي تظهر علي الشخص وغيرها بل لابد من العرض علي المختصين .

كيفية التعامل مع مريض جنون العظمة

مريض البارانويا أو ما يعرف بجنون الارتياب أو جنون العظمة واحدة من الاضطرابات السريرية التي تجعل الشخص مصاب بانعدام الثقة والشك طوال الوقت دون وجود سبب واضح، وهذا ما يؤدي إلى صعوبة التعامل معه، حيث يحتاج الفرد إلى الكثير من الصبر، الحكمة، قوة الشخصية والتعاطف للتعرف على أفضل طريق التعامل مع مريض جنون العظمة، وإليك بعض الأمور التي تساعد على التعامل معه:

  • عدم رفض مخاوف المريض حتى ولو كانت غير حقيقة أو مبنية على مجرد أوهام، ولذلك من الضروري مساعدته على الثقة بنفسه من خلال إظهار نقاط القوة الخاصة به، وإبعاده عن الأمور التي تسبب لديه الخوف.
  • محاولة التعرف على مخاوف مريض جنون العظمة أكثر، وهو ما قد يساعد على أن يشعر بأنه أفضل حال.
  • محاولة التحدث بشكل واضح دون تكوين جمل قليلة الوضوح، وذلك لكي يثق مريض جنون العظمة بك ولا تثيره الكثير من الشكوك والريبة اتجاهك.
  • الابتعاد عن الجدال وخلق المشكلات معه ومحاولة الصبر عليه، وعلى الأوهام التي يمر بها وذلك لأن الجدال لا يقلل من وطأ ما يمر به.
  • محاولة التعرف على مريض الجنون بالعظمة أكثر من خلال التعرف على نوع المرض، آليات العلاج وغيرها من الأمور التي قد تساعدك خلال فترة دعمه.
  • شجعه على خوض العلاج، وهذا يعتبر من الأمور الصعبة التي قد تحدث بسبب قلة ثقة مريض البارانويا بالأفراد من حوله.

طرق علاج اضطراب جنون العظمة

علاج اضطراب جنون العظمة يجب أن يكون تحت إشراف طبي، وذلك لكي يتم على أكمل وجه، وتشمل آليات علاج اضطراب جنون العظمة على الآتي:

  • العلاج النفسي: وهو ما يساعد المريض على تعزيز ثقته بنفسه وبالأخرين إلى جانب محاولة تعزيز مهارة التواصل مع الأصدقاء والأهل.
  • العلاج الدوائي: تعتبر الطرق الدوائية من الآليات المهمة التي يتم اتباعها خلال علاج اضطراب جنون العظمة ويعتمد الطبيب في الغالب على مضادات القلق والاكتئاب، وقد أكد الأطباء أن الجمع بين العلاج النفسي والدوائي يعطي الكثير من النتائج الناجحة.

التعامل مع مريض جنون العظمة أمر يحتاج إلى الشجاعة والثقة بالنفس، وذلك لتحمل الاضطرابات المختلفة التي يمر بها المريض ومساعدته على تخطيها، لذا إن كنت لا تتمتع بإحدى هذه الخصال فمن الأفضل تجنب التواصل بشكل مباشر مع المريض.

موضوعات ذات صلة:

علاج إدمان الكريستال ميث

مركز عرجان لعلاج الإدمان

علاج إدمان الترمادول بدون دواء

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *