تخطى إلى المحتوى

مراكز علاج الإدمان في البحرين

حين يكون الحديث عن مصحات ومراكز علاج الإدمان في البحرين يعني أن الإدمان قد بث سمومه بين أبناء شعب البحرين، وفي حقيقة الأمر فلم يخل قطر من الأقطار في شرق المعمورة أو غربها إلا وقد صارت فيه المخدرات كالنار في الهشيم, والأيام القادمة إن لم يكن هناك وعي وتحذير بتلك الأمور فسنري العواقب الوخيمة , وفي حقيقة الأمر  فالإدمان على المخدرات من أشهر الظواهر السلبية التي عمت بها البلوي في العديد من المجتمعات حتى مجتمعاتنا العربية، فقد أصبح وقوع الأشخاص في فخ الإدمان وطريق المخدرات بصورة يندى لها الجبين.

ولا يكاد يمر يوم في عالم الإدمان إلا وهناك مخدرات جديدة تظهر في سوق المخدرات ومن ثم وقوع الملايين من الأشخاص في فخ التعاطي، وسوف نتعرض من خلال هذا الموضوع إلى العديد من المحاور حول علاج الإدمان في البحرين وتناول وحدات العلاج من الإدمان وحديثنا عن بيت التعافي في البحرين.

وماذا عن مركز المؤيد لعلاج المدمنين ومركز التعافي بالبحرين ، ففي ظل انتشار المخدرات بين أبناء شعب البحرين، فان الحكومة تسعى جاهدة من أجل إنقاذ الأشخاص من وحل الإدمان والعمل على إعادتهم إلى ممارسة حياتهم بشكل طبيعي بعيداً عن طريق الإدمان, ولكن بالطبع المراكز العلاجية الحكومية ليست بأداء ولا تعافي المراكز الخاصة والإهتمام الكبير الحاصل  .

من هنا صار إنشاء مراكز علاج الإدمان بالبحرين وإن لم تكن بالكفاءة والخبرة العالية مما يضطر الأعم الأغلب إلى السفر للخارج من أجل التعافي, ومن هنا فإننا في مستشفى اختيار للطب النفسي وعلاج الإدمان في الكويت لدينا أحدث طرق علاج الإدمان في البحرين من خلال مجتمع علاجي متكامل وبيئة تساعد على التعافي من أجل الوصول بالمدمن إلى بر الأمان.

غياب المراكز العلاجية المختصة في البحرين ليس نهاية المطاف ومن ثم علينا أن نسعي في طريق التعافي من خلال الأماكن العلاجية المرخصة في الخارج , ومن ثم تعد مصر رائدة الطب النفسي وعلاج الإدمان , فلا تتوان في تواصلك معنا في إقامة فندقية فاخرة مع خبراء العلاج النفسي .

علاج الادمان في البحرين

في حقيقة الامر فان هناك تزايد بصورة كبيرة في اعداد مدمني المخدرات في البحرين بل ان هناك زيادة ملحوظة في اعداد مدمني المخدرات في العالم العربي خاصة في الاونة الاخيرة بشكل خاص , ولذا تحاول الدول والمجتمعات في التصدي لهذا الارهاب الخفي المدمر الذي يقضي علي الشعوب والمجتمعات , فتلك الحروب الموجهة الان الي الدول العربية والاسلامية من خلال بث سموم المخدرات بين الشباب وتغيب عقول شباب الامة , فلا يكون لديهم اي قدرة علي العطاء والبناء ولان الفرد هو وحدة بناء الاسرة التي تعد النواة في المجتمع .

ومن هنا فان وقوع الاشخاص في فخ الادمان علي المخدرات يعني ان المجتمع باسره سيتضرر ويعاني كثيراً مما يفقده القدرة علي العودة والنهوض , ولكن مع زيادة اعداد مدمني المخدرات في البحرين فقد سعت الحكومة البحرينية في طريق انشاء مراكز علاج الادمان بالبحرين من اجل انقاذ مدمني المخدرات من طريق الادمان والعمل علي اعادتهم الي ممارسة حياتهم بشكل طبيعي بعيداً عن طريق الادمان

ومن بين مراكز علاج الادمان بالبحرين مركز المؤيد لعلاج المدمنين والذي يعد من اشهر المصحات والمراكز العلاجية التي تقف مع المرضي من اجل الوصول الي مرحلة التعافي , لكن المشكلة الكبري ان هذا المركز العلاجي لا يكفي علاج عشر معشار الاشخاص المرضي الراغبين في العلاج والتعافي من الادمان .

ومن هنا فاننا نوصي الاشخاص المرضي علي الادمان من بين ابناء الكويت بالسعي في طريق العلاج من الادمان من خلال مراكز ومصحات علاج الادمان في مصر والتي تعد افضل مصحات لعلاج مدمني المخدرات في العالم , ومن هنا فاننا في مستشفي اختيار للطب النفسي وعلاج الادمان نقدم ايدينا لكل شخص يرغب في العلاج والتعافي من خلال مجتمع علاجي متكامل وبيئة تساعد علي التعافي من اجل انقاذك من وحل وفخ الادمان علي المخدرات .

 علاج الادمان علي المخدرات بالبحرين

في واقع الامر فان علينا التفريق بين الادمان وبين التعاطي , فهناك المئات من الالاف من الاشخاص الذين وقعوا في فخ التعاطي علي المخدرات في البحرين , والحقيقة المؤسفة التي تدمي القلوب فان اغلب من وقع في فخ الادمان علي المخدرات في البحرين هم من جملة الشباب والمراهقين اسهل من غرر بهم في طريق التعاطي , ولا شك ان الفضول وحب التجربة والرغبة في المغامرة هي الدافع الاكبر لاولئك الاشخاص .

اما عن نسبة ادمان المخدرات في البحرين فعلي حسب ما ورد عن الجهات الرسمية بالبحرين بان هناك قرابة 30 الف شخص مدمن في البحرين ولا شك تلك الاعداد من مدمني المخدرات في البحرين بحاجة ماسة الي العديد من مراكز علاج الادمان في البحرين من اجل القدرة علي استيعاب تلك الاعداد من الاشخاص المدمنين

مصحة لعلاج الادمان في البحرين

في ظل ارتفاع نسب الادمان في البحرين بين الاشخاص الفقراء علي عكس ما هو متوقع بان الغني والثراء من الاسباب التي توقع الاشخاص في فخ الادمان وطريق الظلام ففي حقيقة الامر فان الفقراء اكثر من يقتحم سور الادمان وطريق المخدرات معتقداً انه عالم السعادة وطريق النشوة , ولكن بعدما يغرر بهم في هذا الطريق الوعر يبدأ البحث الحثيث عن مراكز علاج الادمان في البحرين مجاناً لعدم قدرة اولئك الاشخاص علي توفير تلكفة علاج الادمان في البحرين فبسبب العرض والطلب وزيادة نسبة الادمان واعداد من وقع في طريق الادمان وندرة في مراكز ومصحات علاج الادمان في البحرين .

فمن هنا فلن يجد الفقراء القدرة علي توفير اسعار مصحات ومراكز علاج الادمان في البحرين ولعل السفر للخارج يكون اقل بشكل كبير في تكلفة علاج اولئك الاشخاص , ومن هنا فاننا في مستشفي للطب النفسي وعلاج الادمان نوفر احدث طرق علاج الادمان من الادمان في اماكن مخصصة لعلاج مدمني المخدرات وكل من غرر به في طريق الادمان فلا يتوان في التواصل معنا من خلال مجتمع علاجي متكامل وسنعبر بك الي بر الامان , فالعلاقة بين مصر والبحرين علاقة اخوة وترابط وان يكون شخص مدمن في البحرين فعلي كاهلنا في مصر ان نقف بجواره في طريق التعافي والعودة الي الحياة من جديد بعيداً عن طريق الادمان .

 ما عي عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين

في حقيقة الامر فان الحكومة في البحرين تسعي في كافة الطرق من اجل منع انتشار المخدرات بالبحرين , من اجل حماية الاشخاص من الوقوع في طريق الادمان وخلق مجتمع خال من الادمان ,ومن بين تلك الطرق الوقائية التي تسعي من خلالها دولة البحرين من اجل خلق مجتمع خال من الادمان هو العقوبات الرادعة لكل من يحاول نشر المخدرات في البحرين او تعاطيها فانه يعرض نفسه للمسألة القانونية ومن ثم العقوبة , وتتنوع عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين وبين عقوبة الاتجار فيها .

فقد اصدرت حكومة البحرين قرارا بانه من قام برزاعة او استخراج او انتاج اي من ي المخدرات بغرض الاتجار فيها او من قام بشراء او بيع تلك الانوع من المخدرات فانه يعرض نفسه للعقوبة مدة 10 سنوات , فلما تعرض نفسك الي تلك العقوبات وتلقي بنفسك في السجن بسبب نشوة المخدرات التي لا تدوم طويلاً فعليك ان تعلم ان المخدرات ما هي الا لحظات من النشوة ودقائق من السعادة يعيش فيها متعاطي المخدرات.

ولكن لو وقعت في طريق الادمان فلا تترك نفسك في هذا الطريق ولتسعي في طريق التعافي والعلاج من الادمان حتي لا تعرض نفسك الي تلك العقوبات الرادعة التي تلحق كل من له علاقة بالمخدرات في البحرين ولتسعي في طريق التعافي من خلال مجتمع علاجي متكامل في مصحات ومراكز علاج الادمان بالبحرين من خلال مركز المؤيد لعلاج المدمنين او يمكنك ان تكون في ركب النجاة وفي سفينة الامل لعلاج الادمان مع مستشفي اختيار للطب النفسي وعلاج الادمان وافضل بيوت التعافي لسكان البحرين من خلال مصحة لعلاج الادمان بالقاهرة ونعدك بانك ستتعافي وتصل الي مرحلة اتزان سلوكي ونفسي من اجل القدرة علي العودة الي ممارسة الحياة بشكل طبيعي .

امكانية علاج الادمان بالمنزل

علي الرغم من امكانية علاج الادمان بالمنزل فليس الامر من المحال الا انه علينا ان نعي ان هناك العديد من العراقيل والعقبات التي تقف في وجه مدمني المخدرات حال علاج الادمان بالمنزل , لكن في ظل قلة اعداد مراكز ومصحات علاج الادمان بالبحرين خاصة مصحات علاج الادمان بالمجان فان هناك العديد من الاسر ترغب في علاج الادمان بالمنزل من خلال المتابعة مع المراكز العلاجية لكن لعل هذا يقلل من تكلفة علاج الادمان .

في واقع الامر هناك العديد من الشروط التي يجب من توافرها من اجل امكانية علاج الادمان بالمنزل والتي تتمثل فيما يلي :-

1-ان يكون الشخص في طريق الادمان في المراحل الاولي من التعاطي اما في مراحل علاج الادمان المتاخرة فلا يفضل ان يتم علاج الادمان بالمنزل لان الاعراض الانسحابية في مراحل الادمان المتاخرة خاصة في مخدرات البودرة فان الشخص يكون غير قادر علي تحملها مما يدفعه الي تعاطي المخدرات مرة اخري .

2-ان يكون العلاج تحت الاشراف الطبي من خلال المختصين فلا يعتمد في فكرة علاج الادمان بالمنزل علي التجارب الشخصية او يتم الامر من خلال انفسنا .

3- ان توفر الاسرة النظام الامن الذي يحمي الشخص المريض من الوصول الي المخدرات .

4-ان يكون لدي الاسرة الوعي بالمرض وان تساعد الشخص المدمن في طريق التعافي من الادمان , خاصة في مرحلة سحب السموم وما يكون عليه الشخص المريض من سلوكيات او ما تظهر عليه من اعراض انسحاب شديدة فعلي الاسرة تقبل المريض في تلك المرحلة العصيبة مساعدته علي تخطيها .

اماكن علاج ادمان المخدرات في البحرين

لم يعد امام الاسر التي قد ابتليت بشخص مدمن علي المخدرات طريق لاجل التعافي والعلاج من الادمان الا من خلال مصحات ومراكز علاج الادمان بالخارج لانه ليس ثمة اماكن لعلاج الادمان بالبحرين كاف لعلاج تلك الاعداد من المرضي الذين قد غرر بهم في طريق التعاطي ووقعوا في فخ الادمان علي المخدرات .

ومن هنا فان الطريق الامثل للعلاج سيكون من خلال السفر للخارج , ومن هنا فاننا في مستشفي اختيار للطب النفسي وعلاج الادمان نقدم افضل طرق العلاج من الادمان من خلال مجتمع علاجي متكامل وتوفير البيئة العلاجية التي تساعد علي التعافي في افضل مصحة لعلاج الادمان في مصر والشرق الاوسط .

مركز تعافي لعلاج الإدمان في البحرين

أما عن مركز تعافي لعلاج الإدمان في البحرين فان المركز يمد يده من أجل علاج ومساعدة الأشخاص المدمنين من أجل الوصول إلى مرحلة التعافي، وإرشاده هو وأسرته إلى الطريق الأمثل الذي من خلاله يمكنهم الوصول بالمريض إلى بر الأمان والشفاء بإذن الله من الإدمان.

أما عن رؤية مركز تعافي لعلاج الإدمان في البحرين، فان جمعية تعافي من المخدرات تتطلع لأن تكون فاعلة بصورة مؤثرة وبشكل كبير في نشر التوعية المجتمعية ومساعدة من يعاني من شبح الإدمان على المخدرات بالطريقة الصحيحة والعمل على احتواء الأشخاص المتعافين من أجل الأخذ بأيديهم إلى طريق النجاح.

أما عن رسالة مستشفى التعافي لعلاج الإدمان في البحرين فتعمل على الإسهام من منطلق ديني ووطني في تثقيف المجتمع بالأضرار الناجمة عن تعاطي المخدرات، وكيفية التعامل مع الأشخاص المدمنين والعمل على احتواء الأشخاص المتعافين من الإدمان وتثقيفهم.

أفضل دكتور لعلاج الإدمان بالبحرين

علينا أن ندرك أننا يصعب علينا التخلص من الإدمان على المخدرات من تلقاء أنفسنا، فمرض الإدمان من الأمراض المزمنة والمعقدة والوصول إلى مرحلة التعافي يحتاج إلى وجود مختصين وخبراء في علاج الإدمان,فلن يكون طريق التعافي والعلاج من الإدمان هيناً ولن يسهل عليك التخلص من هذا الطريق الوعر، بل يجب على المدمن أن يتابع مع مصحة متميزة في علاج الإدمان أو من خلال أفضل دكتور لعلاج الإدمان.

وفي حقيقة الأمر قد تتعب كثيراً من أجل الوصول إلى أفضل دكتور لعلاج الإدمان بالبحرين في ظل ندرة مراكز ومصحات علاج الإدمان بالبحرين.

وفي حقيقة الأمر فإن هناك العديد من المعايير التي من خلالها يتم التوصل إلى أفضل دكتور لعلاج الإدمان بالبحرين من خلال السمعة الطيبة التي يتمتع بها الطبيب، بالإضافة إلى خبرته في مجال علاج الإدمان وعلاج الأمراض النفسية والذهانية المصاحبة للإدمان.

ولكن علينا أن نعي أن ليس الطريق إلى الخلاص من الإدمان يكون من خلال دكتور علاج الإدمان ووضع خطة علاجية من أجل علاج الإدمان بالمنزل، بل قد يحتاج الشخص المدمن إلى مركز لعلاج الإدمان في البحرين من أجل مساعدة الأشخاص في الوصول إلى مرحلة التعافي وتوفير البيئة العلاجية المناسبة.

لأن العلاج في الخارج دون الإقامة في المركز العلاجي قد يكون طريق خطر ينجم عنه الوقوع في فخ التعاطي مرة أخرى خاصة في ظل وجود العديد من العوامل التي قد توقع الأشخاص في فخ الإدمان.

أدوية علاج الإدمان

قديماً لم يكن لأدوية علاج الإدمان الدور الكبير في علاج مدمني المخدرات ولم تكن تلك الأدوية في الماضي أي دور في إصلاح الخلل الذي قد أحدثته المخدرات في الدماغ.

ولكن في الوقت الحالي بعدما توصل العلماء إلى أفضل وأقوى أدوية علاج الإدمان فقد تغيرت الأمور تماماً فإن تلك الأدوية العلاجية من الميثادون والبوبرينورفين والنالتريكسون من أشهر أدوية علاج الإدمان التي لها دور كبير في علاج مدمني المخدرات.

خاصة في مرحلة سحب السموم من الجسم وعلاج الأعراض الانسحابية للمخدرات والتي تنجم حال التوقف عن تعاطي المخدرات بصورة مفاجئة أو التقليل من جرعات المخدرات التي اعتادها الجسم .

ولا يتم صرف تلك الأدوية والعقاقير الطبية إلا من خلال طبيب نفسي مختص حتى لا تتسبب في مخاطر ومضاعفات علي الصحة ، ولا يتوقف دور أدوية علاج الإدمان على مرحلة سحب السموم وتخيف حدة الأعراض الانسحابية الناجمة.

إلا أن تلك الأدوية والعقاقير الطبية تقلل من الرغبة لدى المريض في تعاطي المخدرات ، ومن هنا ينصح الأطباء بالتفكير في علاج الإدمان في المراكز والمصحات العلاجية المختصة حيث إنها البيئة العلاجية التي تساعد على التعافي ,أما فكرة علاج الإدمان بالبيت والاعتماد على أنفسنا في طريق التعافي فهذا ليس أفضل وأسلم طرق لعلاج مدمني المخدرات .

علاج إدمان الترامادول في البحرين

كثير من الأشخاص يبحث عن مصحة لعلاج إدمان الترامادول في البحرين فلعل ما وصل إليه حال الترامادول في البحرين هو نفسه ما وصل إليه حال الترامادول في مصر .

فعلى الرغم من كون الترامادول من أشهر أنواع العقاقير المسكنة التي تستعمل في العديد من المجالات الطبية، فهو من أشهر عقاقير علاج السرطان وعلاج آلام العمود الفقري وغيرها من الأمراض والإصابات التي يحتاج فيها إلى مسكن قوي ويتناول الأشخاص حبوب الترامادول .

إلا أن البعض لم يستعمل التراماداول كأحد العلاجات والعقاقير الطبية التي تساعد على التخلص من آلام المرض بل استعمله بشكل خاطئ، ومن هنا وقع الأشخاص في فخ الإدمان على المخدرات ، وقد تم إدراج حبوب الترامادول في جدول المخدرات إلا أنه مع هذا فلا زالت حبوب الترامادول في البحرين كالنار في الهشيم .

وأصبح التركيز على حملات التوعية من خطر إدمان الترامادول والتركيز من قبل مراكز علاج الإدمان في البحرين من أجل علاج مدمني الترامادول أحد أشهر الأدوية والعقاقير الطبية التي تحولت إلى إدمان .

مركز الطب النفسي لعلاج مدمني البحرين

وقوعك في طريق الإدمان لا شك أنه من المشاكل الكبرى فلا نهون من الأمر إلا أنه لا يعني أننا نترك أنفسنا لهذا الإرهاب الخفي كي يلتهمنا، بل علينا السعي في طريق التعافي والعلاج من الإدمان من خلال مصحات ومراكز علاج الإدمان المختصة وهي الطريق الأسلم للتعافي , ومن هنا فنحن في مستشفى اختيار للطب النفسي وعلاج الإدمان في العبور فرع مصر – وفرع الكويت نفتح أيدينا لكل شخص غرر به في طريق التعاطي ويرغب في العلاج من الإدمان حتى لا يقضي هذا المرض عليك.

فمعنا من خلال أفضل مصحات علاج الإدمان بالعالم وتوفير برامج علاج الإدمان على أحدث مستوي والمعتمدة في كبري المصحات العلاجية في العالم , فبتعاونك معنا من خلال مستشفى اختيار للطب النفسي وعلاج الإدمان في القاهرة والكويت ستتعافى وستعود إلى حياتك ويصبح لك بصمة في المجتمع فالحق بنا نصل بك إلي بر الأمان .

مواضيع هامة ذات صلة

مراكز علاج الإدمان في الكويت

مصحات الإدمان في الكويت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *