تخطى إلى المحتوى

مراكز علاج الإدمان في المدينة المنورة

مراكز علاج الإدمان في المدينة المنورة

مراكز علاج الإدمان في المدينة المنورة واحدة من الوجهات العلاجية التي يبحث عنها عدد كبير جدًا من مرضى الإدمان وأسرهم رغبة في التخلص من تأثير المادة المخدرة أو السلوك الإدمان على حياة الفرد وتجنب تضخم الأضرار النفسية والجسدية التي تترتب على الإدمان، وعلى الرغم من الزيادة الملحوظة في نسب ومعدلات الإدمان وتعاطي المواد المخدرة في المملكة العربية السعودية وفي كافة دول العالم العربي إلا أن المدينة المنورة حتى وقتنا هذا تعتمد فقط على مراكز العلاج والمستشفيات الحكومية فقط في حل مشكلة الإدمان وتعاطي المخدرات.

وهو ما أدى إلى البحث عن حلول بديلة للعلاج من أهمها التوجه للخارج من أجل الحصول على علاج الإدمان، وخلال سطور هذا المقال نسلط الضوء على الدور الفعالة لمركز اختيار لعلاج الإدمان والطب النفسي للتخلص من مشكلة الإدمان للوافدين من الخارج مع الإشارة إلى أشهر أنواع المواد المخدرة في المملكة وطرق تعاطيها .

أشهر أنواع المخدرات في السعودية

مشكلة الإدمان وتعاطي المخدرات واحدة من المشكلات التي طالت شباب المملكة العربية السعودية، ولم يقتصر الأمر على الشباب في المراحل العمرية المتقدمة فقط بل انتشر بين الكثير من الفئات العمرية، مما زاد من التساؤلات حول مراكز علاج الإدمان في المدينة المنورة وآليات العلاج التي يتم اتباعها داخل هذه المراكز من أجل التخلص من مشكلة الإدمان بشكل نهائي .

الجدير بالذكر أن الانتشار الواسع للمواد المخدرة في السعودية اقتصر على بعض المواد دون غيرها مثل الكيميكال، الحشيش، الهيروين والكريستال ميث خاصة وأنه يتم تعاطيهم بأكثر من طريقة ويتم الترويج لهم جيدًا من قبل تجار المخدرات والموزعين، ولهذا تحرص المملكة على مواجهة هذه الظاهرة من كافة الجوانب سواء من خلال تخصيص مستشفيات حكومية لعلاج الإدمان أو من خلال تجريم ومنع تداول هذه المواد المخدرة بشكل نهائي ورصدها من الأسواق .

مراكز علاج الإدمان في المدينة المنورة

مع زيادة انتشار المواد المخدرة في المدينة المنورة كجزء من أجزاء السعودية تم تخصيص مستشفيات حكومية من أجل علاج الإدمان مثل مراكز علاج الإدمان في المدينة المنورة.

وعلى الرغم من ذلك فإن آليات العلاج في هذه الأماكن مازالت مقتصرة على العلاج الدوائي فقط من أجل سحب سموم المواد المخدرة من الجسم وعلاج الأعراض الانسحابية مع إهمال جانب العلاج النفسي، وهو ما زاد من نسب الانتكاس والرجوع مرة أخرى إلى المخدرات، مما طرح فكرة العلاج بالخارج من أجل التخلص من الإدمان بشكل نهائي.

حيث يوفر مركز اختيار لعلاج الإدمان والطب النفسي في مصر برامج متخصصة للوافدين من الخارج تشمل كل من الجانب النفسي والجسدي للتخلص من الإدمان بشكل نهائي، وبالفعل تمكن المركز على مدار سنوات من تحقيق نسب مرتفعة التعافي .

عيوب مصحات علاج الإدمان في المدينة المنورة

أحرزت مراكز علاج الإدمان في المدينة المنورة تقدم كبير جدًا في الآونة الأخيرة من خلال توفير العديد من الأقسام التي تهتم بعلاج الإدمان، وعلى الرغم من ذلك فإن علاج الإدمان مازال مقتصر فقط على العلاج الدوائي ومرحلة علاج الأعراض الانسحابية فقط، والتغاضي على الأسباب النفسية التي أدت إلى التوجه إلى المخدر والتي نتجت عنه، ولهذا يعد التوجه إلى الخارج لتلقي علاج الإدمان هو أفضل حل خاصة مع استمرار عيوب مراكز علاج الإدمان في المدينة المنورة، والتي من ضمنها الآتي :

  1. بطء عملية تلقي علاج الإدمان ووجود قوائم انتظار، ويرجع ذلك إلى قلة مراكز علاج الإدمان المتوفرة وزيادة عدد المدمنين الراغبين في التعافي من المخدرات، وهو ما يجعل المرضى في انتظار قد يصل إلى شهور، وينتج عنه تدهور حالة المدمن وإعراضه عن فكرة تلقي العلاج مع الوقت .
  2. عدم توافر الخبرة الكافية في الكوادر البشرية سواء من الطاقم الطبي أو طاقم التمريض .
  3. ارتفاع تكلفة العلاج التي تصل إلى 45 ألف ريال سعودي في الشهر الواحد .
  4. البيئة التي يتواجد فيها المريض غير دعمة للتعافي من الإدمان بل قد تدفع الفرد مرة أخرى إلى تعاطي المواد المخدرة .

لماذا العلاج خارج المدينة المنورة أفضل ؟

علاج الإدمان خارج حدود المملكة العربية السعودية وخاصة في مصر من خلال التواصل مع مركز اختيار لعلاج الإدمان والطب النفسي هو أفضل خيار للراغبين في تلقي علاج الإدمان من سكان المملكة العربية السعودية، ويرجع ذلك إلى المميزات التي يحصل عليها المريض وأسرته عند التواصل معنا والتي تشمل الآتي :

  • خبرة طويلة في مجال علاج الإدمان، والتعرف على حالة المدمن جيدًا من أجل اختيار البرنامج المناسب له .
  • يضمن لك العلاج خارج المدينة المنورة السرية التامة للمدمن وأسرته، خاصة وأن المجتمعات العربية تتعامل مع مشكلة الإدمان على أنها انحلال أخلاقي وليس مشكلة جسدية ونفسية تحتاج إلى العلاج .
  • بيئة صحية تساعد على التعافي وتدعم المريض وتشجعه على الإقبال على العلاج .
  • تطبيق أحدث برامج العلاج العالمية التي تستهدف الجانب النفسي والجانب الجسدي خلال رحلة التعافي من المخدرات .
  • إقامة فندقية فاخرة، ويختار المريض وأسرته مستوى الإقامة الذي يرغب به خلال فترة التواجد في مركز العلاج .
  • التكاليف المناسبة البعيدة عن المبالغة .

علاج الإدمان في مركز اختيار

يوفر مركز اختيار لعلاج الإدمان والطب النفسي برامج مخصصة للوافدين من الخارج سواء من السعودية أو غيرها من البلاد الأخرى، حيث يتم العلاج وفقًا لمجموعة من المراحل التي تساعد المدمن على التعافي وتستهدف كل من الجانب الجسدي والنفسي، وهو ما يميزها عن برامج العلاج داخل مراكز علاج الإدمان في المدينة المنورة، وتتم آلية العلاج داخل المركز كالآتي :

  1. مرحلة الكشف الطبي والتقييم والتي يتعرف خلالها الطبيب أكثر على حالة المريض النفسية والجسدية من أجل تحديد البرنامج العلاجي المناسب .
  2. سحب السموم من الجسم من خلال برنامج دوائي مخصص يصفه الطبيب للمريض ويتم تحت رعاية الطبيب وطاقم التمريض، وتساعد هذه الأدوية كذلك في التقليل من حدة الأعراض الانسحابية بشكل كبير فتمر هذه المرحلة دون الشعور بألم .
  3. العلاج النفسي والذي يستهدف التعرف على الأسباب النفسية التي أدت إلى التوجه إلى المخدر وعلاجها، إلى جانب الكشف على الأضرار التي نتجت عنه والتعامل معها بطريقة صحيحة .
  4. التأهيل السلوكي والاجتماعي والذي يساعد المتعافي على الرجوع إلى حياته الطبيعية مرة أخرى ويواجه كافة المشكلات التي يتعرض لها دون الرجوع إلى المخدر .
  5. المتابعة بعد التعافي، هي عبارة عن جلسات فردية وجماعية تتم تحت إشراف المعالج النفسي من أجل التعامل مع المشكلات التي يواجهها المتعافي بشكل صحيح والاستفادة من خبرات زوية خلال هذه المرحلة، وهو ما يقلل من الانتكاس بشكل كبير جدا .

ما هي نسب الانتكاس في مراكز علاج الإدمان في الخارج ؟

حالات ونسب حدوث الانتكاس في مراكز علاج الإدمان خارج المدينة المنورة قليلة جدا ونادرة، وذلك بسبب توفير الخبرة العلاجية والبرامج العالمية، إلى جانب الاهتمام بالجانب النفسي والجسدي للمريض وتطبيق الجلسات النفسية الفردية والجماعية بعد الوصول إلى التعافي، وهو ما يزيد من حالات التعافي ويقلل من نسب حدوث الانتكاس بشكل كبير .

بهذا نكون قد تعرفنا على عيوب مركز علاج الإدمان في المدينة المنورة والنقص الحاصل في أعداد المصحات العلاجية المتاحة ، والأسباب التي تدفع مرضى الإدمان إلى التوجه لتلقي علاج الإدمان في الخارج والمميزات التي يحصلوا عليها عند التواصل مع مركز اختيار لعلاج الإدمان والطب النفسي .

مصدر 

موضوعات ذات صلة :

مراكز علاج الإدمان في مكة والمدينة

مراكز علاج الإدمان في جدة

الأدوية التي تظهر في تحليل المخدرات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.