أسباب تعاطي المخدرات

أسباب تعاطي المخدرات

أسباب تعاطي المخدرات

لقد أصبح تعاطي المخدرات من المشكلات المجتمعية التي انتشرت مثل النار في الهشيم بين كافة الفئات العمرية والطبقات الاجتماعية وخاصة بين الشباب وذلك نتيجة العديد من الأسباب التي تم التوصل إليها من قبل العلماء والخبراء العاملين في مجال علاج الادمان والإقلاع عن المخدرات وخاصة من قبل خبراء مركز اختيار لعلاج الإدمان والطب النفسي وعلي رأسهم الدكتورة مني اليتامي استشاري علاج الادمان وتقويم السلوك ، والجدير بالذكر أن الكثيرين يعتقدون أن الإدمان وتعاطي المخدرات هو اختيار الفرد ، فعلى العكس تماما حيث أن تعاطي المخدرات هو مرض يحتاج إلى تلقي العلاج ويحدث نتيجة العديد من الأسباب الاجتماعية، النفسية، البيئية وغيرها من العوامل التي تؤدي إلي وقوع الشخص في حظيرة وعبودية المخدرات والوصول إلي مرحلة الادمان، وهذا ما يجعل المريض غير قادر على التخلص من الإدمان بمفرده وفي حاجة ماسة إلى التواصل مع طبيب متخصص في علاج الإدمان والطب النفسي.

ومن ثم فاننا من خلال مركز اختيار للطب النفسي وعلاج الادمان نقدم أيدينا لكل من وقع في عبودية التعاطي ووصل إلي مرحلة الادمان علي تلك السموم من المخدرات من أجل العمل علي مساعدتهم في الوصول إلي مجتمع علاجي يساعدهم في التخلص من شراك وعبودية المخدرات ليعودوا أشخاص لهم القدرة علي ممارسة حياتهم بشكل طبيعي .

إدمان المخدرات

إدمان المخدرات من المصطلحات التي تطرح بشكل كبير ونسمعها بشكل متكرر دون وعي كامل بمعنى هذه الكلمة، والتي تعبر عن اضطراب في خلايا المخ ينتج عنه عدم القدرة على التحكم في تعاطي المواد المخدرة على اختلاف شاكلتها.

ويتسبب هذا الأمر في الكثير من التغيرات التي تطرأ على الفرد في سلوكه وشخصيته، ويكون غير قادر على التوقف عن الإدمان على الرغم من الأضرار الجسيمة التي يسببها تعاطي المخدرات، ولهذا يكون الفرد في أمس الحاجة إلى الخضوع للعلاج من قبل متخصصين في مجال علاج الإدمان والطب النفسي فلا يتوقف الأمر على علاج الإدمان فقط، بل يجب أن يصل إلى التعرف على الأسباب النفسية التي تسبب الوقوع في الإدمان لتجنب تكرار هذه المشكلة مرة أخرى.

أسباب تعاطي المخدرات

تعاطي المخدرات والإدمان ليست مشكلة سلوكية ناتجة عن انحلال أخلاقي بل على العكس تماما فالإدمان مرض يحتاج من الفرد للخضوع إلى علاج متكامل، ومن الضروري قبل تحديد أساليب العلاج لمساعدة المدمن على التعافي التعرف على الأسباب التي أدت إلى الإدمان، والتي تختلف ما بين أسباب نفسية، مجتمعية، وراثية وغيرها، ويمكن تلخيص أسباب تعاطي المخدرات في الآتي:-

1_ أسباب نفسية

الاضطرابات النفسية من أقوى أسباب تعاطي المخدرات، حيث يرغب المريض النفسي في التخلص من أعراض المرض والوحشة التي يشعر بها من خلال تعاطي المخدرات مما يتسبب في الإدمان وعدم القدرة على التوقف، وتساعد المشاعر السلبية في زيادة توجه المريض إلى المخدر ومن ضمن هذه المشاعر الآتي:

  • التعرض لخسارة كبيرة وعدم القدرة على تخطيها مثل موت شخص قريب، خسارة وظيفة أو غيرها من المشاعر الأخرى.
  • التعرض للعديد من الضغوطات في الحياة الخاصة والعملية مما يزيد من رفض الشخص للناس والرغبة في العزلة.
  • التعرض للعنف أو التحرش الجسدي.
  • التعرض لصدمة نفسية حادة وعدم تلقي الرعاية والاهتمام الكافي.
  • العزلة وعدم وجود أصدقاء مما يزيد من الشعور بالوحدة.

2_ أسباب وراثية

يعتبر العامل الوراثي من الأسباب القوية التي تزيد من احتمالات الوقوع في الإدمان وتعاطي المخدرات، فإدمان أحد الوالدين يزيد من استعداد الأبناء إلى الإدمان هو ما ينتج بسبب تغير في طبيعة مستقبلات الأفيون في المخ.

3_ أسباب تعاطي المخدرات الاجتماعية

المجتمعات التي نعيش بها وخاصة المجتمعات العربية تؤثر على بنية شخصية الفرد بشكل كبير مما قد تدفعه في كثير من الحالات إلى تعاطي المخدرات بسبب ما يلقاه من نبذ من المجتمع الذي يعيش فيه.

ويعتبر التنمر من أبشع صفات المجتمعات العربية التي تخلق فرد يرغب في العزلة والهروب من المجتمع بأي شكل كان وهو ما يتسبب في تعاطي المخدرات والوقوع في الإدمان رغبة في الهرب من الواقع المرير الذي يعيش فيه.

4_ الأسباب البيئية لتعاطي المخدرات

يعتبر العامل البيئي من أكثر العوامل التي تؤثر على الفرد وتزيد من خطر تعاطي المخدرات والإدمان، وطبقا للدراسات التي تم إجراؤها حول أسباب تعاطي المخدرات أنه كلما كان الفرد فقير ويعاني من التسول، وانتشار الجريمة كلما زادت احتمالية وقوعه ضحية للمخدرات، ومن ضمن أبرز العوامل البيئية التي تزيد من الإدمان الآتي:

  • الاعتماد على المنشطات خلال التمارين الرياضية المختلفة.
  • النشأة في منزل به شخص مدمن على المخدرات.
  • النشأة في مستوى معيشي منخفض جدا.
  • غياب الرقابة من على الأبناء.
  • الوجود في بيئة مليئة بمدمني المخدرات.

5_ الأسباب الجسدية لتعاطي المخدرات

التعرض للعنف الجسدي بكافة أشكاله من الأمور التي تترك آثار بالغة لدى الشخص خاصة ما إذا كان صغير السن، وهو ما يدفع الشخص الذي تعرض للعنف إلى تعاطي المخدر رغبة في التخلص من الشعور السيء الذي يتعرض له بشكل يومي.

وتشمل أسباب إدمان المخدرات الجسدية الآتي:

  • الإصابة بالأمراض المزمنة التي تتطلب تناول المريض أدوية مسكنة ومخدرة مما يؤدي إلى الوقوع في الإدمان مع الإفراط في استخدام هذه الأدوية.
  • تناول المنشطات بشكل مفرط رغبة في زيادة القدرة الجنسية.
  • تناول منشطات الغدرة الدرقية رغبة في خسارة الوزن، حيث أن الاستخدام الغير منتظم والمفرط من هذا الدواء يتسبب في الوقوع في الإدمان.
  • التعرض للتعنيف والاعتداء الجنسي، وهو أمر يظل في الذاكرة لسنوات عديدة.

أعراض تعاطي المخدرات

الوقوع ضحية تعاطي المخدرات يؤثر على الشخص من كافة النواحة النفسية، الجسدية، السلوكية وغيرها، وهو ما يتسبب مع الوقت في ظهور العديد من الأعراض التي تكشف حقيقة إدمان الشخص.

ومن ضمن أعراض تعاطي المخدرات التي تظهر جلية على المدمن الآتي:

1_ الأعراض النفسية والجسدية

  • الإصابة بالأمراض المعدية نتيجة الاعتماد على أدوات ملوثة لتعاطي المخدرات.
  • الإصابة في مشاكل القلب، الكبد والرئتين.
  • الإصابة بالتشنجات نتيجة تعاطي جرعات المخدر.
  • عدم القدرة على التوقف عن تعاطي المخدرات.
  • ظهور العديد من الأمراض العصبية والنفسية.
  • الهلوسة والاكتئاب.
  • تغير لون الجلد وشحوب الوجه.
  • الضعف العام.
  • العصبية المفرطة.
  • الإصابة باضطراب النوم.
  • ظهور العديد من علامات تعاطي المخدرات على الذراع في حالات تعاطي المخدر عن طريق الوريد.
  • الشعور بآلام في الجسم وتكسير العضلات.
  • الإصابة بالرعشة.

2_ أعراض سلوكية

  • عدم القدرة على العمل بشكل جيد.
  • التأخر الدراسي.
  • السرقة رغبة في الحصول على الكثير من المال.
  • الإصابة باضطراب في الميول الجنسية.
  • الخروج عن السيطرة من خلال القيام بالعديد من الأفعال العنيفة والمتهورة.
  • الرغبة الملحة في العزلة والابتعاد عن تجمعات الأهل والأصحاب.
  • إهمال المظهر العام والنظافة الشخصية.

طرق الوقاية من إدمان المخدرات

تعرفنا خلال السطور السابقة على أسباب تعاطي المخدرات والتي أظهرت اختلاف وتنوع كبير، مما أدى إلى زيادة الرغبة في الوقاية من الوقوع ضحية الإدمان مهما كان السبب، ولهذا يقدم أطباء مركز اختيار مجموعة من الطرق الوقائية التي تقلل من خطر تعاطي المخدرات والإدمان، ومن ضمن هذه الطرق الآتي:

  • الحرص على علاج الاضطرابات النفسية وأعراضها المختلفة للتقليل من تفاقم الأمور، وذلك من خلال التوجه إلى مراكز علاج الطب النفسي.
  • التغلب على الضغوط النفسية والابتعاد عنها.
  • الحرص على البحث عن السعادة ونقاط القوة لكي تتمكن من التغلب من كافة المشاعر السلبية التي تمر بها.
  • الحرص على ممارسة الرياضة باستمرار.
  • الابتعاد عن البيئة والأشخاص المسببين للأذى النفسي أو البدني.

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام هذا المقال بعد التعرف على أسباب تعاطي المخدرات المختلفة والأعراض التي تظهر نتيجة هذا الإدمان، ومركز اختيار للطب النفسي وعلاج الإدمان يوفر لكافة المدمنين كافة سبل الراحة والأمان لمساعدتهم في التعافي في ظل بيئة صحية وآمنة، فلا داعي للتردد بعد الآن وتواصلوا معنا على الفور.

1 أفكار بشأن “أسباب تعاطي المخدرات”

  1. تنبيه Pingback: الشخصية الحدية والزواج - مركز اختيار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *